ديوان العباقرة Flipbook PDF

تعليم الصلاة
Author:  Guest

45 downloads 244 Views 2MB Size

Recommend Stories


Porque. PDF Created with deskpdf PDF Writer - Trial ::
Porque tu hogar empieza desde adentro. www.avilainteriores.com PDF Created with deskPDF PDF Writer - Trial :: http://www.docudesk.com Avila Interi

EMPRESAS HEADHUNTERS CHILE PDF
Get Instant Access to eBook Empresas Headhunters Chile PDF at Our Huge Library EMPRESAS HEADHUNTERS CHILE PDF ==> Download: EMPRESAS HEADHUNTERS CHIL

Story Transcript

‫ﭑﭒﭓﭔ‬

‫‪1‬‬

‫الحمد هلل رب العالمين‪ ،‬والعاقبة للمتقين‪ ،‬وصلى اهلل وسلم على محمد‬ ‫خاتم النبيين‪ ،‬وعلى جميع األنبياء والمرسلين‪ .‬أما بعد‪..‬‬

‫ح َّمد بِي َ ِد ِه‪َ ،‬ل يَ ْس َمع ِبي‬ ‫قال رسول اهلل ﷺ‪َ « :‬وال َّ ِذي نَ ْفس م َ‬ ‫أحد من هذه األمة يه ِ‬ ‫ودي َو َل نَ ْص َرانِي‪ ،‬ث َّم يَموت َول َ ْم يؤ ِْم ْن‬ ‫َ‬ ‫ح ِ‬ ‫اب النار»‪.‬‬ ‫بِال َّ ِذي أ ْر ِسلْت بِ ِه إِ َّل كا َن ِم ْن أَ ْص َ‬ ‫كلمة «أمة» أو «األمة» تطلق على الجنس بمعنى النوع؛ أي‪ :‬أن النبي‬

‫ي إنسان من البشر سمع أو علم ببعثته ولم يؤمن به‬ ‫ﷺ يقسم باهلل أن أ َّ‬ ‫ويموت غير مؤمن به سواء كان يهوديا أو نصرانيا‪ ،‬أو أي ملة أخرى؛ إل‬ ‫دخل النار وحرمت عليه الجنة‪.‬‬ ‫من عالمات اإلميان باهلل ومبا أرسل به النيب ﷺ‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن تصلي الخمس صلوات الفرائض (الفجر ‪ -‬الظهر ‪ -‬العصر ‪-‬‬ ‫المغرب ‪ -‬العشاء)‪ ،‬ول تترك الصالة أبدا حتى وإن كنت مريضا‪.‬‬ ‫(اعلم أن تارك الصالة ليس له عذر‪ ،‬إل المجنون حتى يعقل‪ ،‬والنائم‬ ‫حتى يستيقظ‪ ،‬ولكن ل يكون متعمدا النوم أثناء وقت الصالة)‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن تعبد اهلل وحده‪ ،‬ول تشرك معه أحدا‪ ،‬وأن تؤمن أن اهلل ليس‬ ‫كمثله شيء‪.‬‬

‫***‬

‫و‬

‫‪2‬‬

‫سورة الفاحتة‬ ‫ﭑ ﭒ ﭓﭔ ﭕ‬

‫ﭖﭗﭘﭙﭚ ﭛﭜﭝ‬ ‫ﭞﭟﭠﭡ ﭢﭣﭤﭥﭦ‬ ‫ﭧﭨﭩﭪ ﭫﭬﭭﭮﭯ‬ ‫ﭰﭱﭲﭳﭴ‬ ‫سورة الفاتحة هي ركن من أركان الصالة ويجب أن نقرأها قراءة‬ ‫صحيحة‪ ،‬ونسيان الركن يبطل الركعة‪ ،‬وإن كان النسيان في جميع‬ ‫الركعات تبطل الصالة كلها‪ ،‬ويجب أن نتعلمها من شيخ متقن لقراءة‬ ‫القرآن الكريم‪.‬‬

‫والقرآن يتعلم بالتلقي ألن الذي بالمصحف يسمى رسم‬ ‫المصحف‪ ،‬ول يعرف قراءته قراءة صحيحة إل من تعلم بالتلقي‬ ‫كما تلقى النبي ﷺ من جبريل ڠ‪ ،‬وتعلم الصحابة من النبي ﷺ‬ ‫بالتلقي والمشافهة‪ ،‬والمشافهة‪ :‬هي أن تجلس أمام الشيخ المعلم‬ ‫وجها لوجه ينظر المتعلم للمعلم ليتعلم منه حركة الفم والصوت‬ ‫الصحيحة‪ ،‬وينظر المعلم للمتعلم ليصوب له إذا أخطأ‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫من الفوائد اليت بسورة الفاحتة‪:‬‬

‫﴿ ﭖ ﭗ ﭘ ﭙ﴾ هو الذي يحمد وحده‪ ،‬وهو رب كل‬ ‫المخلوقات‪ ،‬رب عالم اإلنس والجن والطيور والحيوانات وكل شيء‪.‬‬ ‫﴿ﭛﭜ﴾ من أسماء اهلل وصفاته أنه هو الرحمن والرحيم‪.‬‬ ‫﴿ ﭢ ﭣ﴾ نعبدك وحدك يا رب ول نطيع أمرا في معصيتك يخالف‬ ‫أمرك‪.‬‬ ‫﴿ﭧ ﭨ ﭩ ﴾ نطلب من اهلل أن يهدينا إلى طريق الحق‬ ‫طريق األنبياء والصالحين حتى ندخل الجنة‪.‬‬ ‫نضل كما َّ‬ ‫َّ‬ ‫ضل من‬ ‫﴿ ﭯ ﭰ ﭱ ﭲ ﭳ﴾ اعصمنا أن‬ ‫وح َّر ْم َ‬ ‫فغضب َ‬ ‫ت عليهم الجنة فاستحقوا العذاب‪.‬‬ ‫قبلنا من األمم‬ ‫ت عليهم َ‬ ‫ْ‬ ‫إن فرصة اإلنسان أن يتوب ويتبع النبي ﷺ ويؤدي أركان اإلسالم هي‬ ‫فترة الحياة أما إن مات على غير ذلك فقد خسر‪ .‬وإ َّن من حكمة اهلل ‪ ۵‬أن‬ ‫اإلنسان ل يعلم متى يموت‪.‬‬ ‫كلمة ﴿ ﭳ﴾ بها مد ‪ 6‬حركات‪ ،‬واعلم أن المد يعطي معنى وعالمة‬ ‫المد في رسم المصحف هي ( ) والمد يكون أربع أو ست حركات‬ ‫للصوت بمعنى إذا كنت تستغرق في نطق الحرف المتحرك (أ) وقتا معينا‬ ‫يكون مد األربع أربع أضعافه‪ ،‬ومد الست ستة أضعافه‪ ،‬ويكون استمرار‬ ‫الصوت مستقيم للحرف الذي عليه عــالمـة الـمـد مـقـــدار في األربـــع مـثـال‬

‫~‬

‫كلمة‪ :‬ﭭ ‪ -‬ﭲ ‪ -‬ﭻ ‪-‬‬

‫ﯧ‪ -‬ﭔ‬

‫‪ -‬ﯘ‪.‬‬

‫ﮄ ‪-‬ﯓ‪-‬ﭳ‬

‫‪-‬‬

‫أمـــا إن كـــان الحــرف الــذي عليه عالمة المد بعده عالمة شدة (‬

‫)‬

‫يمد الصوت ست حركات مثال‪ :‬ﭳ ‪ -‬ﮯ ‪ -‬ﮮ ﯸ ‪-‬‬ ‫ﮁ ‪ -‬ﯡ ‪ -‬ﮎ ‪ -‬وكذلك بعض الحروف التي في أول‬

‫و‬

‫‪ 4‬السور وهم‪( :‬ن ‪ -‬ق ‪ -‬ص ‪ -‬ع ‪ -‬س ‪ -‬ل ‪ -‬ك ‪ -‬م) تجمعها‬ ‫عبارة‪( :‬نقص عسلكم)‪ ،‬وصوت المد يكون ثابتا‪ .‬والشدة أحيانا تغير‬ ‫ب) بالشدة‬ ‫ب) تعطي معنى أن الشخص‬ ‫كذب‪ ،‬أما ( َك َّذ َ‬ ‫َ‬ ‫المعنى مثال‪َ ( :‬ك َذ َ‬ ‫ب غيره (الزمر اآلية ‪َ ( .)22‬م َّن اهلل) بالنون المفتوحة‬ ‫تعطي معنى َكذ َ‬ ‫المشددة تعطي معنى َّ‬ ‫تفضل اهلل من التفضل والفضل (األنعام ‪-32‬‬ ‫آل عمران ‪ ،) 161‬أما ( َمن) بدون الشدة تعطي معاين أخرى‪.‬‬ ‫اعلم أن كل الرسم الذي حول حروف المصحف له فائدة ل يعلمه إل‬ ‫من تعلم رسم المصحف‪( .‬م‪ .‬مـ ‪ .‬حـ‪ .‬ه)‪.‬‬ ‫وكذلك بعض المواضع ل تتعلم قراءتها إل بالمشافهة مثال‪:‬‬ ‫﴿ﮨ ﮩ﴾ سورة هود اآلية ‪ ،12‬وكذلك ﴿ ﯛ ﯜ ﴾ سورة يوسف‬ ‫اآليه ‪ ،11‬واعلم كذلك أن كل شكل من هذه النون يقرأ بطريقة مختلفة‪:‬‬

‫ن ‪ -‬نحـ‪ -‬ن‬

‫سورة الفاتحة من أنفع ما يقرأ على المريض والرقية بها‪.‬‬

‫سورة اإلخالص‬ ‫ﭑﭒﭓﭔ‬ ‫ﭑﭒﭓﭔﭕ ﭖﭗﭘ ﭙﭚﭛ‬ ‫ﭜﭝﭞﭟﭠﭡﭢﭣ‬ ‫من الفوائد اليت نتعلمها‪:‬‬

‫﴿ ﭑ ﭒ ﭓ ﭔ﴾ قل لهم يا محمد وعلم الناس يا محمد ﷺ‬

‫إن اهلل واحد ليس له شريك ول مثيل‪ ،‬وعلمهم أن كل الخالئق‬ ‫أمروا أن يعبدوا اهلل‪ ،‬وكذلك األمر للمؤمنين أن يعلموا الناس فقد قال‬ ‫ين»‪.‬‬ ‫ين بِ َما أَ َم َر بِ ِه ال ْم ْر َس ِل َ‬ ‫رسول اهلل ﷺ «إِ َّن اهلل َ تَ َعال َى أَ َم َر ال ْمؤْ ِمن ِ َ‬ ‫﴿ ﭖ ﭗ ﴾ الصمد هو الذي تحتاج كل الخالئق إليه ول يحتاج‬ ‫ألحد وهذه من صفات اهلل وحده‪ ،‬أما المخلوقون فيحتاجون إلى الطعام‬ ‫والشراب واإلخراج ويتألمون‪ ،‬ويمرضون وهذه ليست صفات للخالق‪.‬‬ ‫﴿ ﭙ ﭚ ﭛ ﭜ﴾ إن اهلل ليس له ولد ول والد ول صاحبة‪.‬‬ ‫وليست صفاته كصفات البشر أو أي مخلوقات‪.‬‬ ‫﴿ ﭞ ﭟ ﭠ ﭡ ﭢ ﴾ ليس له مثيل ول شبيه وصفاته صفات‬ ‫كمال أما المخلوقات فكمال صفاتهم نسبي ليس مطلقا‪ .‬وقد قال‬ ‫رسول اهلل ﷺ‪« :‬تفكروا في آلء اهلل ول تفكروا في اهلل» إن عقل اإلنسان‬ ‫محدود‪ ،‬وآلء اهلل هي نعمه وآياته‪ .‬ومن تفكر في اهلل وصفاته‪ :‬ضل‪ ،‬ومن‬ ‫تفكر في خلق اهلل وآياته ازداد إيمانا‪.‬‬ ‫‪5‬‬

‫سورة الفلق‬

‫ﭑ ﭒ ﭓﭔ‬ ‫ﭤﭥﭦﭧﭨ ﭩﭪﭫﭬﭭ ﭮ‬ ‫ﭯﭰﭱﭲﭳ ﭴﭵﭶﭷ‬ ‫ﭸﭹ ﭺﭻﭼﭽﭾﭿ‬ ‫نطلب من اهلل بصفاته‪ ،‬ومن صفاته‪ :‬أنه رب الصبح والليل‪ ،‬نطلب منه ‪۵‬‬ ‫أن يحمينا من شر كل المخلوقات ومن شر ما يكون في الليل وشدة ظالمه؛‬

‫و‬

‫‪ 6‬ألن من األسباب أن في الليل تنتشر الشياطين والحيات والعقارب‬ ‫وكثير من المخلوقات التي من الممكن أن تؤذي اإلنسان‪ ،‬ونطلب من اهلل أن‬ ‫يحمينا من السحرة ومن الحاسدين ومن حسدهم‪ ،‬وهذه السورة يجوز‬ ‫قراءتها للرقية كما يجوز أن تقرأ سورة الفاتحة سبع مرات للرقية‪.‬‬

‫سورة الناس‬ ‫ﭑ ﭒ ﭓﭔ‬

‫ﮀﮁﮂﮃﮄ ﮅﮆﮇ ﮈﮉ‬ ‫ﮊ ﮋﮌﮍﮎﮏ ﮐﮑﮒ‬ ‫ﮓﮔﮕ ﮖﮗﮘﭰ‬ ‫نطلب من اهلل بصفاته‪ ،‬وهو أنه رب الناس‪ ،‬وأنه ملك الناس‪ ،‬ول أحد‬ ‫يملك البشر غيره‪ ،‬وأنه إلهنا نطلب منه أن يحمينا من شر الوسواس الذي‬ ‫يوسوس إلى اإلنسان بالشر وبما يؤدي إلى دخول النار‪ ،‬سواء كان هذا‬ ‫الوسواس من الجن أو اإلنسان‪.‬‬ ‫قد كان النبي ﷺ يقرأ بسورة اإلخالص والفلق والناس في كفيه عند‬ ‫نومه ثم ينفس في كفيه ويمسح بهما ما استطاع من جسده يبدأ برأسه ثم‬ ‫وجهه وما أقبل من جسده يفعل ذلك ثالث مرات‪ ،‬وكذلك أوصى النبي‬ ‫ﷺ ابنته السيدة فاطمة وزوجها علي بن أبي طالب ﭭ أن ي َس ِّبحا ثَالثا‬ ‫ح َم َدا ثَالثا وثالثين‪ ،‬وي َ‬ ‫ك ِّب َرا أربعا وثالثين (كل منفردا) قبل‬ ‫وثالثين‪ ،‬ويَ ْ‬ ‫النوم‪ ،‬وهذا فيه نفع عظيم‪..‬‬

‫آية الكرسي‬

‫‪7‬‬

‫ﮣ ﮤ ﮥ ﮦ ﮧ ﮨ ﮩﮪ ﮫ ﮬ ﮭ ﮮ ﮯﮰ ﮱ ﯓ ﯔ‬ ‫ﯕ ﯖ ﯗ ﯘﯙ ﯚ ﯛ ﯜ ﯝ ﯞ ﯟ ﯠﯡ ﯢ ﯣ ﯤ‬ ‫ﯥ ﯦ ﯧﯨ ﯩ ﯪ ﯫ ﯬ ﯭ ﯮ ﯯ ﯰﯱ ﯲ‬ ‫ﯳ ﯴ ﯵﯶ ﯷ ﯸ ﯹﯺ ﯻ ﯼ ﯽ ﯾ‬ ‫من فوائدها‪:‬‬ ‫قال رسول اهلل ﷺ‪َ « :‬م ْن َق َرأَ آيَةَ الك ْر ِس ِّي دب َر ك ِّل َص َالة َم ْ‬ ‫كتوب َة ل َ ْم‬ ‫ي ْمن َعْه ِم ْن دخ ِ‬ ‫الجن َّ ِة إِ َّل ال َم ْوت»‪ ،‬فإن قراءتها بعد الصالة سبب في‬ ‫ول َ‬ ‫َ‬ ‫دخول الجنة‪.‬‬ ‫بها اسم اهلل األعظم‪ :‬اهلل ل إله إل هو الحي القيوم‪ .‬ومن أسباب إجابة‬

‫الدعاء أن ندعو باسم اهلل األعظم‪.‬‬ ‫بها تعليم العقيدة السليمة وهي توحيد اهلل وأنه ل إله غيره وأن طلب‬ ‫العون والعفو من الحي الذي يستطيع وليس الطلب ممن ل يستطيع أو‬ ‫من الميت‪ .‬وبها ذكر بعض صفاته ‪ ،۵‬وأنه حي قيوم قائم بأمور الخلق‬ ‫يعلم كل شيء في السموات واألرض‪ ،‬وأن علمه يحيط جميع‬ ‫الكائنات ماضيها وحاضرها ومستقبلها‪ ،‬وأنه ل يطلع أحد على شيء‬ ‫من علم ذات اهلل وصفاته إل بما أطلعه عليه‪ ،‬وأنه ‪ ۵‬ل تأخذه ِسنَة أو‬ ‫جزء من النوم وليس له صفات النقص بل له الكمال المطلق أما البشر‬ ‫فكمالهم نسبي‪ .‬ول يشفع أحد عنده ألحد إل أن يأذن اهلل له‪ .‬وقراءتها‬ ‫قبل النوم سببا في حفظ اإلنسان من الشياطين الكوابيس‪.‬‬

‫و‬

‫كيفية الوضوء‬

‫‪8‬‬

‫فروض الوضوء‪ :‬ستة وهي التي يجب أن يفعلها مرة واحدة المتوضئ‬ ‫لكي يكون الوضوء صحيح‪( :‬فرض الوضوء غسله مرة واحدة‪ ،‬أما السنة‬ ‫غسله مرتين أو ثالثة)‬ ‫‪ -1‬النية‪ -2 .‬غسل الوجه‪.‬‬ ‫‪ -2‬غسل اليدين (الكفين) مع المرفقين‪ -1 .‬مسح الرأس مرة‪.‬‬ ‫‪ -3‬غسل الرجلين إلى الكعبين‪ -6 .‬الترتيب‪.‬‬ ‫سنن الوضوء‪ :‬هي األشياء التي ي َسن للمتوضئ أن يفعلها‪ ،‬ويثاب على‬ ‫فعلها‪ ،‬ول يبطل الوضوء بتركها سواء كان سهوا أو عمدا‪.‬‬ ‫سنن الوضوء هي‪:‬‬ ‫‪ -1‬التسمية في أوله‪.‬‬ ‫‪ -2‬غسل الكفين ثالث قبل إدخالهما اإلناء‪ ،‬وغسل البراجم أثناء غسل اليد‬ ‫في الوضوء وهي ما بين خطوط مفاصل األصابع من الخارج‪.‬‬ ‫‪ -2‬المضمضة والستنشاق‪ ،‬والمبالغة فيهما لغير الصائم‪.‬‬ ‫‪ -3‬مسح األذنين ظاهرهما وباطنهما‪.‬‬ ‫‪ -1‬مسح جميع الرأس‪.‬‬ ‫‪ -6‬تخليل اللحية الكثة‪.‬‬ ‫‪ -7‬تخليل أصابع اليدين والرجلين‪ .‬كان الن َّبِي ﷺ إِ َذا تَ َو َّضأ َ َدل َ َ‬ ‫ك أَ َصابِ َع‬ ‫ِر ْجلَي ِه بِ ِ‬ ‫خن ْ َصرِ ِه‪ ،‬الخنصر أصغر أصابع اليد‪ ،‬وتخليل الرجل هو إدخال اإلصبع‬ ‫ْ‬ ‫األصغر لليد بين أصابع القدم مع مرور الماء‪.‬‬ ‫‪ -8‬الموالة‪ :‬هي غسل العضو قبل أن يجف الماء عن العضو الذي‬ ‫‪ -9‬البداء باليمنى قبل اليسرى‪.‬‬ ‫قبله‪.‬‬

‫‪-11‬الطهارة ثالثا ثالثا‪.‬‬

‫‪ - 11‬التسوك بالسواك‪.‬‬

‫‪ -12‬الذكر بعد النتهاء من الوضوء وهو‪« :‬أَ ْشهَ د أَ ْن َل إِل َهَ إِ َّل اهلل‬ ‫َو ْح َده َل َش ِر َ‬ ‫اج َعلْن ِي ِم َن‬ ‫ح َّمدا َع ْبده َو َرسوله»‪ ،‬أو «اللَّه َّم ْ‬ ‫يك ل َه‪َ ،‬وأَ ْشهَ د أَ َّن م َ‬ ‫ين»‪.‬‬ ‫اج َعلْن ِي ِم َن الم َتط َّهِّ ِر َ‬ ‫ين‪َ ،‬و ْ‬ ‫ال َّت َّوابِ َ‬ ‫‪9‬‬

‫توجيهات للوضوء هامة‪:‬‬ ‫ يجب أن يكون الماء خالصا؛ أي‪ :‬ل يكون مختلطا بشيء سواء كان‬‫عطرا أو متغيرا لونه أو له رائحة‪.‬‬ ‫المياه التي يصح بها الوضوء ماء النهر والعين واآلبار‪ ،‬المطر والثلج‬ ‫والبرد‪ ،‬البحر‪.‬‬ ‫‪ -‬يجب التأكد من إزالة أي عازل للوضوء مثال "المناكير"‪.‬‬

‫ الستنجاء‪ :‬قال رسول اهلل ﷺ‪« :‬إِ َذا ب َ َال أَ َحدك ْم َف َال يَأ ْخ َذ َّن َذ َك َره‬‫اإلنَ ِ‬ ‫ِبي َ ِمين ِ ِه َو َل يَ ْس َتن ْ ِجي ِبي َ ِمين ِ ِه َو َل يَ َتن َ َّفس ِفي ْ ِ‬ ‫اء»‪.‬‬

‫تنبيه‪ :‬ل يشترط الستنجاء للوضوء ولكن إذا خرج شيء من السبيلين مع‬ ‫الريح كالغائط أو نقطة من البول أو أكثر وجب عليه الستنجاء وإزالة أثره‬ ‫من الجسد والمالبس بغسل المكان المصاب فقط ول يكفي نضح‬ ‫(رش) الماء عليه‪ ،‬ويفضل استخدام اليد اليسرى في إزالة األذى سواء بول‬ ‫أو غائط أو النجاسات‪ ،‬وكذلك يفضل غسل اليدين بالماء والصابون بعد‬ ‫الستنجاء‪ .‬وعند دخول الخالء نقول‪ :‬بسم اهلل اللهم إين أعوذ بك من‬ ‫الخبث والخبائث ثم ندخل بالقدم اليسرى وفي الستنجاء إذا كان‬ ‫يستخدم الحمام األرضي يجب عليه أن يشمر مالبسه عن قدمه وجزء من‬ ‫الساق حتى ل يصيبها رذاذ البول حين اصطدام البول باألرض‪ ،‬ول يتكلم‬ ‫أثناء قضاء الحاجة إل لضرورة‪ ،‬ويجب أن يغسل قدمه وجزء من الساق‬ ‫قبل إنزال المالبس على القدم ونخرج من الخالء بالقدم اليمنى أول ثم‬ ‫نقول‪ :‬غفرانك‪ ،‬غفرانك‪ ،‬غفرانك‪.‬‬

‫و‬

‫‪11‬‬ ‫الوضوء‪ :‬أول‪ :‬النية؛ أقصد الوضوء ول أتكلم ول أقول‪ :‬نويت‬ ‫الوضوء‪ ،‬أقول‪ :‬باسم اهلل‪ ،‬وأغسل يدي ‪ -‬الكفين (ثالث مرات)‪ ،‬وأخلل بين‬ ‫األصابع‪.‬‬

‫أدخل األصابع في بعضها أثناء‬ ‫الغسل واغسل البراجم وهي ما بين‬ ‫خطوط مفاصل األصابع من‬ ‫الخارج وإن وجد خاتم أحركه‬ ‫لتدخل المياه مكانه‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫آخذ بعض الماء بكف اليد اليمنى‪ .‬أتمضمض بجزء وأحركه داخل‬ ‫الفم واستنشق بجزء‪ ،‬وأكرر ثال ًثا‪ ،‬واالستنشاق هو إدخال الماء في‬ ‫األنف مع الشهيق‬ ‫أستنثر ثالث مرات باليد اليسرى‬ ‫وهو إخراج الماء من األنف مع‬ ‫إخراج الهواء أما إن كان المتوضئ‬ ‫ملتحيا فيضع بطن يده اليمنى على لحيته‬ ‫أثناء الستنثار‬

‫‪4‬‬

‫وبعد االستنثار أغسل يدي من‬ ‫أثر االستنثار ثم أغسل وجهي‬ ‫ثالث مرات مهتما بمنحنيات‬ ‫الوجه وحول العين حتى‬

‫األذن‬

‫أغسل يدي اليمنى كاملة‬ ‫حتى المرفق (الكوع)‬ ‫ثالث مرات‬ ‫أغسل يدي اليسرى‬ ‫كاملة حتى المرفق‬ ‫(الكوع) ثالث مرات‬

‫‪8‬‬

‫‪11‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪9‬‬

‫آخذ بعض الماء وأمسح رأسي من المقدمة إلى آخرها‪ ،‬ثم‬ ‫أعود لمقدمة الرأس‪ ،‬ثم أمسح األذنين ظاهرهما وباطنهما‪.‬‬

‫و‬

‫‪12‬‬

‫مسح األذن مرة واحدة‬ ‫وأدخل إصبع السبابة‬ ‫للتنظيف من الداخل‬ ‫وإصبع اإلبهام للتنظيف‬ ‫من الخارج‬

‫‪11‬‬

‫ثم أغسل الرجل اليمنى ثالث مهتما بالنظافة بين األصابع مستخدما‬ ‫إصبع الخنصر «اإلصبع األصغر» للتنظيف بين األصابع وأغسل‬ ‫الكعبين وكذلك الرجل اليسرى‪.‬‬ ‫الكعب‬

‫العقب‬ ‫‪11‬‬ ‫ثم أقول‪« :‬أشهد أن ل إله إل اهلل وأشهد أن محمدا عبده رسول اهلل‪ ،‬اللهم‬ ‫اجعلني من التوابين‪ ،‬واجعلني من المتطهرين»‪.‬‬

‫والسنة استخدام السواك وكذلك قبل بدأ الصالة‪ ،‬والتنظيف يكون‬ ‫بتحريك السواك في الفك األعلى من أعلى إلى‬ ‫أسفل والفك األسفل ينظف من أسفل‬ ‫إلى أعلى ثم مسح اللسان ثم مسح الحنك‬ ‫(سقف الفم) بسواك‪ ،‬ومن األفضل غسل‬ ‫‪12‬‬ ‫السواك بعد الستعمال‪.‬‬

‫نواقض الوضوء‬

‫‪13‬‬

‫وهي التي إذا حدث منها شيء أصبح اإلنسان غير متوضئ فال تصح‬ ‫صالته حتى يتوضأ من جديد وهي‪:‬‬

‫‪ -1‬كل ما يخرج من السبيلين‪ ،‬من بول أو غائط‪ ،‬أو أي شيء‪.‬‬ ‫‪ -2‬الدم وهو دم الحيض‪ ،‬أما دم الجرح أو الدمامل والحبوب‬ ‫فال ينقض‪.‬‬ ‫‪ -2‬مس الفرج أو الذكر بدون حائل‪.‬‬ ‫‪ -1‬الريح أما إذا كان يشك في خروج الريح فال يعتد به حتى يتيقن أو يسمع‬ ‫صوت أو يشم رائحة أو يتذكر أنه انتقض وضوءه‪.‬‬ ‫‪ -3‬النوم المستغرق الذي ل يبقى معه إدراك‪.‬‬ ‫‪ -6‬الصرع‪.‬‬ ‫‪ -7‬نزول المني وهو ينقض الوضوء ويوجب الغسل‪ ،‬أما نزول الودي أو‬ ‫المذي فينقض الوضوء فقط‪ ،‬ول يوجب الغسل‪ ،‬ولكن يغسل أثره‪.‬‬ ‫‪ - 8‬اإلغماء ألنه أشبه بالنوم‪.‬‬ ‫‪ -9‬أكل لحم اإلبل (الجمل) على الراجح‪.‬‬ ‫‪ -11‬نوبة السكر (غيبوبة السكر)‪.‬‬ ‫‪ -11‬خروج الحصوة أو غيرها‪.‬‬ ‫‪ -12‬الردة عن اإلسالم بسبب فعل أو قول لفظ مخرج عن الملة‪.‬‬

‫و‬

‫‪14‬‬

‫الصالة‬

‫الوقوف متجها إلى القبلة‪ ،‬مع رفع اليدين في التكبير بمحاذاة الكتفين‪،‬‬ ‫أو شحمة األذن‪ ،‬وأقول‪ :‬اهلل أكبر والتكبيرات تكون أثناء الحركة‪.‬‬

‫نرفع اليدين بمساواة‬ ‫األذن واألصابع‬ ‫مضمومة وبطن اليد‬ ‫يف اجتاه القبلة‬

‫النظر موضع‬ ‫السجود‬ ‫كف اليد اليمنى ممسكة باليد‬ ‫اليسرى‪ ،‬أو على كف اليد اليسرى‬ ‫القدمان متجهان إلى القبلة‬ ‫والمسافة بينهما من الخارج نفس‬ ‫مسافة الكتفين من الخارج‬ ‫النظر مكان السجود أقرب لخشوع القلب‪ ،‬وأضع اليدين على أول‬

‫‪15‬‬

‫الصدر من أسفل ‪ -‬كف اليمنى على كف اليسرى‪.‬‬ ‫أقول دعاء الستفتاح‪ « :‬اللَّهم ب ِ‬ ‫ي‪َ ،‬ك َما بَا َع ْد َ‬ ‫ت بَي ْ َن‬ ‫اع ْد بَيْنِي َوبَي ْ َن َخطَايَا َ‬ ‫َّ َ‬ ‫ال َم ْشرِ ِق َوال َم ْغرِ ِ‬ ‫ب‪ ،‬اللَّه َّم نَ ِّقنِي ِم َن َ‬ ‫الخطَايَا َك َما ين َ َّقى الث َّْوب األَبْيَض ِم َن‬ ‫س‪ ،‬اللَّهم ا ْغ ِس ْل َخطَايا َ ِ ِ‬ ‫الدنَ ِ‬ ‫حانَ َ‬ ‫َّ‬ ‫ك‬ ‫الب َردِ»‪ .‬أو يقول‪ « :‬س ْب َ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫ي بال ْ َماء َوال َّثلْجِ َو َ‬ ‫ح ْم ِد َك تَ َبا َر َك ْاسم َ‬ ‫ك َوتَ َعالَى َجد َك َو َل إِلَهَ َغيْر َك ‪ .‬ثم يتعوذ‪ ،‬فيقول‪:‬‬ ‫ال َّله َّم َوبِ َ‬ ‫«أعوذ باهلل من الشيطان الرجيم»‬

‫ثم يقرأ الفاتحة‪ ،‬وآية أو سورة أو بعض من اآليات ول يقرأ الفاتحة‬ ‫وآية الحروف المقطعة فقط أما إن كان مأموما في الصالة الجهرية يقرأ‬ ‫الفاتحة في كل الركعات وفي الركعة األولى والثانية يبدأ القراءة بعد أن‬ ‫يقرأ اإلمام الفاتحة ويؤمن معه ول يرفع صوته إل في التأمين مع اإلمام‬ ‫فالذي يحق له رفع الصوت في الركعة األولى والثانية بالقراءة اإلمام‬ ‫والمنفرد أما إن كان مأموما في الصالة في السرية يقرأ الفاتحة وسورة أو‬ ‫آية أو آيات في أول ركعتين وفي الباقي يقرأ الفاتحة أما إن أطال اإلمام‬ ‫القيام في الركعة الثالثة أو الرابعة فيجوز للمأموم أن يقرأ شيئا من القرآن‬ ‫بعد الفاتحة سواء في الصالة الجهرية أو السرية‪ ،‬وفي القراءة يجب‬ ‫تحريك الفم واللسان ول يرفع صوته حتى ل يشوش على من يصلي‬ ‫بجواره وذلك سواء كان في القراءة أو التسبيح أو تكبيرات النتقال ثم‬ ‫أقول‪ :‬اهلل أكبر وأركع وأطمئن‪.‬‬

‫توجيهات للركوع‪ :‬النظر موضع السجود ‪ -‬الرأس مستو مع الظهر‬ ‫غير مقوس‪ -‬ونقول‪ :‬سبحان ربي العظيم‪ ،‬ونكرر ثالث مرات (من أدرك‬

‫و‬

‫‪16‬‬

‫الركوع مع اإلمام قبل أن يرفع اإلمام رأسه وأدرك تسبيحه تحسب له‬

‫الركعة)‪.‬‬

‫الظهر مفرود غري مقوس‬ ‫بالركبة‬ ‫الذراع مفرود واليد ُمس‬ ‫بالركبة‬ ‫األصابع غري مضمومة‬ ‫ثم الرفع من الركوع‪ :‬أقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده‪ .‬ونقوم معتدلين ‪ -‬حتى‬ ‫يعود كل جزء إلى وضعه األصلي مفرودا ونطمئن‪ ،‬ونقول‪ :‬ربنا لك‬ ‫الحمد‪.‬‬

‫نرفع اليدين بمساواة األذن‬ ‫واألصابع مضمومة وبطن‬ ‫اليد في اتجاه القبلة‬ ‫الظهر مفرود كما كان في‬ ‫القراءة وأقف ً‬ ‫قليال حتى‬ ‫أطمئن‬

‫ويمكن أن أقف كما بالشكل رقم (‪ )1‬أو (‪ )2‬في كل رفع من‬ ‫الركوع‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأسجد‪.‬‬ ‫الذراع بعيد عن الجسم األصابع متجه للقبلة‬

‫القدمان‬ ‫متالمستان‬ ‫األصابع‬ ‫متجهة للقبلة‬ ‫الركبتان بعيدتان عن‬ ‫بعضهام‬

‫البطن بعيدة عن الفخذ‬

‫أضع يدي على األرض قبل الركبتين‪،‬‬ ‫الكوعان (المرفق) مرفوعان عن‬ ‫األرض بعيدان عن الجسم إل أن‬

‫اجلبهة عىل األرض‬ ‫واألنف مالمسة‬ ‫لألرض والعينان‬ ‫مفتوحتان‬

‫تكون في الصف فال تبعد اليدين حتى ل تؤذي من يصلي بجوارك‪،‬‬

‫‪17‬‬

‫و‬

‫‪18‬‬

‫ثم أقول‪ :‬سبحان ربي األعلى‪ ،‬وأكرر ثالث مرات ويستحب‬

‫الدعاء في كل السجدات ولكن آخر سجدة في الصالة تكون أقل وقتا‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬إن كنت مأموما فال تبدأ بانحناء الظهر حتى يضع اإلمام رأسه‬ ‫على األرض (جبهته)‬ ‫العتدال من السجود‪ :‬أقول‪:‬‬ ‫اهلل أكبر‪ ،‬وأعتدل جالسا جلسة الفتراش‬

‫(الفتراش عرفه العلماء بقولهم‪ :‬هو أن ينصب‬ ‫المصلي قدمه اليمنى قائمة على أطراف األصابع‪ ،‬ويفرش رجله اليسرى‬ ‫بأن يلصق ظهرها باألرض‪ ،‬ويجلس على باطنها)‬ ‫وهو يسن في جلوس التشهد األول في‬ ‫الصالة الرباعية والثالثية وعند الجلوس بين‬ ‫السجدتين‪ ،‬وعند التشهد في الصالة الثنائية‪.‬‬ ‫وصف اليد‪ :‬اليد اليمنى مرتاحة على الفخذ‬ ‫اليمنى‪ .‬اليد اليسرى ممتدة من الركبة للكتف‬ ‫أقول‪ :‬رب اغفر لي رب اغفر لي‬ ‫رب اغفر لي ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‬ ‫وأسجد‪ ،‬وأقول‪ :‬سبحان ربي‬ ‫األعلى‪ ،‬وأكرر القول ثالث مرات‪ ،‬ويجوز أن أكرر القول سبع مرات‬

‫الرفع من السجود للقيام للركعة الثانية‪ :‬وأنا‬ ‫أتحرك للقيام أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأقوم اعتمد‬ ‫على يدي وأقف كما في الركعة األولى‪ ،‬ثم‬ ‫أقرأ الفاتحة وسورة أو بعض اآليات‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‬ ‫وأركع وأقول سبحان ربي العظيم وأكرر‬ ‫القول ثالث مرات‪.‬‬

‫ثم الرفع من الركوع أقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده‬ ‫وأعتدل ثم أقول‪ :‬ربنا لك الحمد‪.‬‬

‫ثم السجود أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأنزل‬ ‫ساجدا وأضع كف يدي على األرض‬ ‫متوجها للقبلة ثم أقول‪ :‬سبحان ربي األعلى‪،‬‬

‫وأكرر ثالث مرات‪ ،‬ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأعتدل من‬ ‫السجود كما سبق وأقول‪ :‬رب اغفر لي‪ ،‬وأكرر‬

‫‪19‬‬

‫و‬

‫‪21‬‬

‫ثالث مرات ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‬

‫وأسجد وأقول‪ :‬سبحان ربي‬ ‫األعلى وأكرر ثالث مرات‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪.‬‬ ‫ثم العتدال من السجود للتشهد بنفس الجلسة السابقة‪ ،‬وإن كانت‬

‫الصالة ركعتين أقول التشهد كامال وأستعيذ ثم أسلم‪ ،‬أما إذا كانت‬ ‫الصالة ثالث ركعات مثال صالة المغرب أو أربعا مثال صالة الظهر‬

‫أو العصر أو العشاء أقول التشهد األول وهو‪« :‬الت ِ‬ ‫الصلَ َوات‬ ‫حيَّات لِلَّ ِه َو َّ‬ ‫َّ‬ ‫ك أَيهَا النَّبِي َور ْحمة اهلل ِ َوبر َكاته‪ ،‬الس َالم َعلَينَا َو َعلَى ِعب ِ‬ ‫الس َالم َع َلي ْ َ‬ ‫اد‬ ‫ْ‬ ‫َّ‬ ‫َ َ‬ ‫َوالطَّي ِّ َبات َّ‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫ِ‬ ‫الصالِ ِ‬ ‫ح َّمدا َع ْبده َو َرسوله»‬ ‫ين‪ ،‬أَ ْشهَد أَ ْن َل إِلَهَ إِ َّل اهلل َوأَ ْشهَد أَ َّن م َ‬ ‫ح َ‬ ‫اهلل َّ‬

‫النظر متجه لإلصبع السبابة‬ ‫اإلصبع متجه للقبلة ويحرك‬ ‫ً‬ ‫تحريكا خفي ًفا كرعشة بسيطة‬ ‫يراها القريب وال يراها البعيد‬ ‫باقي األصابع مضمومة على‬ ‫شكل دائرة والذراع األيمن‬ ‫مرتاح على الفخذ‪ ،‬الكف‬ ‫اليسرى قابضة على الركبة‬ ‫والذراع األيسر ممتد من‬ ‫الركبة الى الكتف‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر أثناء الحركة‪ ،‬وأقوم معتمدا على يدي في‬ ‫القيام للركعة الثالثة‪ ،‬ثم أرفع يدي‬

‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫وأقف كما في الركعة األولى‪ ،‬ثم أقرأ الفاتحة فقط‪.‬‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر وأركع‪ ،‬وأقول‪ :‬سبحان ربي العظيم‬ ‫وأكرر ثم أقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده‪ ،‬وأقف وأرفع يدي‬ ‫مساوية للذن‪ ،‬مطمئنا معتدل‪ .‬وأقول‪ :‬ربنا لك الحمد‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأنزل للسجود وأقول‪:‬‬ ‫سبحان ربي األعلى وأكرر القول ثالث مرات‪.‬‬

‫‪21‬‬

‫و‬

‫‪22‬‬

‫ثم أقول اهلل أكبر وأعتدل من السجود‬ ‫وأقول‪ :‬رب اغفر لي‪ ،‬رب اغفر لي‪،‬‬ ‫رب اغفر لي‪.‬‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر وأسجد وأقول‪:‬‬ ‫سبحان ربي األعلى‪ ،‬وأكرر ثالث مرات‪.‬‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأعتدل‪ ،‬وإن كانت‬ ‫صالة المغرب أجلس جلسة التورك‬ ‫(التورك‪ :‬يسن في التشهد األخير في‬ ‫الصالة الثالثية أو الرباعية)‪ ،‬وصفته‪ :‬أن‬

‫ينصب المصلي رجله اليمنى‪ ،‬ويضع بطون‬ ‫أطراف أصابعه على األرض ورءوسها‬

‫للقبلة‪ ،‬ويخرج يسراه من جهة يمينه‪،‬‬ ‫ويلصق وركه باألرض‪ ،‬وإليته اليسرى‪،‬‬ ‫وأقول التشهد كامال‪.‬‬ ‫أما إذا كانت صالة رباعية أقول‪ :‬اهلل أكبر‬ ‫وأقوم أقرأ الفاتحة فقط‬

‫‪23‬‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأركع‪ ،‬وأقول‪ :‬سبحان‬ ‫ربي العظيم‪ .‬وأكرر ثالث مرات‬

‫ثم أعتدل وأنا أقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده‪،‬‬ ‫ثم أقول ربنا ولك الحمد‪.‬‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأنزل للسجود وأقول‪:‬‬ ‫سبحان ربي األعلى‪ ،‬وأكرر ثالث مرات‪.‬‬

‫ثم أعتدل وأنا أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأقول‪:‬‬ ‫ربي اغفر لي وأكرر الدعاء ثالث مرات‪.‬‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر وأسجد‬ ‫وأقول‪ :‬سبحان ربي األعلى‬ ‫وأكرر التسبيح ثالث مرات‪.‬‬

‫و‬

‫‪24‬‬

‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأعتدل‪ ،‬وأجلس جلسة‬

‫التورك‪ .‬وأقول التشهد كامال‪ ،‬وأنا أمد إصبع‬ ‫السبابة لليد اليمنى في اتجاه القبلة وباقي‬ ‫أصابع اليد مغلقة كالدائرة وأحرك‬ ‫إصبع السبابة تحريكا خفيفا أثناء‬ ‫قول الشهادة كأن اإلصبع به رعشة خفيفة وليس خفض ورفع وأقول‬ ‫التشهد كامال وهو‪ :‬الت ِ‬ ‫الس َالم َع َليْ َ‬ ‫ك أَيهَ ا‬ ‫حيَّات لِلَّ ِه َو َّ‬ ‫الص َل َوات َوالطَّيِّ َبات َّ‬ ‫َّ‬

‫الن َّبِي ورحمة اهلل ِ وبر َكاته‪ ،‬الس َالم ع َلين َا وع َلى ِعب ِ ِ‬ ‫الصالِ ِ‬ ‫ين‪ ،‬أَ ْشهَ د أَ ْن َل‬ ‫ح َ‬ ‫اد اهلل َّ‬ ‫َ ْ َ َ‬ ‫َّ‬ ‫ََ ْ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ََ‬ ‫ح َّمد َو َعلَى ِ‬ ‫آل‬ ‫ح َّمدا َع ْبده َو َرسوله‪ ،‬اللَّه َّم َص ِّل َع َلى م َ‬ ‫إِل َهَ إِ َّل اهلل َوأَ ْشهَ د أَ َّن م َ‬ ‫آل إِبر ِ‬ ‫ِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫اهي َم إِنَّ َ‬ ‫ح َّمد َك َما َص َّلي ْ َ‬ ‫ك َح ِميد َم ِجيد‪ ،‬ال َّله َّم ب َ ِار ْك‬ ‫م َ‬ ‫ت َعلَى إب ْ َراهي َم َو َع َلى ْ َ‬ ‫آل إِبر ِ‬ ‫ت َعلَى إِبر ِ‬ ‫اهي َم َو َع َلى ِ‬ ‫ح َّمد َو َعلَى ِ‬ ‫ح َّمد َك َما ب َ َار ْك َ‬ ‫اهي َم فِي‬ ‫آل م َ‬ ‫َعلَى م َ‬ ‫َْ‬ ‫َْ‬ ‫ك َح ِميد َم ِجيد)‪ ،‬ثم أستعيذ باهلل من أربع أقول‪( :‬اللَّه َّم إِنِّي أَعوذ بِ َ‬ ‫ين إِنَّ َ‬ ‫ك‬ ‫ال ْ َعال َ ِم َ‬ ‫ك ِم ْن ِفتن َ ِة ال ْم ْحيا َوال ْمم ِ‬ ‫اب َجهَ ن َّ َم َو ِم ْن َع َذ ِ‬ ‫ِم ْن َع َذ ِ‬ ‫اب الْ َق ْبرِ َوأَعوذ بِ َ‬ ‫ات َوأَعوذ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫الد َّج ِ‬ ‫بِ َ‬ ‫ك ِم ْن َش ِّر فِ ْتن َ ِة ال ْ َم ِسيحِ َّ‬ ‫ال)‪ .‬ثم إذا أردت أن تدعو فادع بما شئت من‬

‫خيري الدنيا واآلخرة‪.‬‬

‫ثم أسلم على اليمين‪ ،‬وأنا أقول‪:‬‬ ‫السالم عليكم ورحمة اهلل‬ ‫وأقول على اليسار‪ :‬السالم‬ ‫عليكم ورحمة اهلل‪.‬‬

‫ثم نقول‪ :‬أستغفر اهلل (ثالث مرات)‬

‫‪25‬‬

‫ثم التسبيح نقول‪ :‬اهلل أكبر‬ ‫(ونكرر ‪ 22‬مرة)‪ ،‬ثم نقول‪ :‬الحمد هلل (ونكرر ‪ 22‬مرة)‪ ،‬ثم نقول‪:‬‬ ‫سبحان اهلل (ونكرر ‪ 22‬مرة)‪ ،‬ثم نقول‪ :‬ل إله إل اهلل وحده ل شريك له‬ ‫الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير‪ ،‬ونقرأ سور اإلخالص والفلق‬ ‫والناس ويستحب أن نقرأ آية الكرسي وهي رقم ‪ 233‬في سورة البقرة‬ ‫والرقم يكون بعد اآلية وكذلك أن نقرأها قبل النوم‪ .‬كان رسول اهلل ﷺ بعد‬ ‫أن يعلم من أسلم الصالة يعلمه هذا الدعاء‪( :‬ال َّله َّم ا ْغ ِف ْر لِي َو ْار َح ْمن ِي‬ ‫َوا ْه ِدنِي)‪ ،‬ومن السنة‪ :‬أن يغير المصلي والمام جلسته بعد التسليم‪ .‬إل في‬ ‫صالة الفجر والمغرب فلهما فعل خاص سيذكر في سنة الفجر أما اإلمام‬ ‫فيستدير ليكون متوجها للمصلين بعد أن يستغفر ثالث مرات ويقول‪:‬‬ ‫اللهم أنت السالم ومنك السالم تباركت يا ذا الجالل واإلكرام‪ ،‬أما إذا كان‬ ‫من خلفه مباشرة في الصف يتم صالته فال يستدير استدارة تجعله مواجها‬ ‫وجها لوجه لمن يتم صالته‪ ،‬بل ينحرف يمينا أو يسارا‪ ،‬أو ينتقل من المكان‬ ‫المباشر لمن يتم الصالة‪ ،‬فإن لم ينتقل اإلمام فليتحرك من يتم الصالة يمينا‬ ‫أو يسارا بشرط أن يحافظ على أن يكون في اتجاه القبلة‪.‬‬

‫رفع اليدين يف أربع حاالت‪:‬‬ ‫‪ -1‬عند تكبيرة اإلحرام‪ -2 .‬عند بدء الركوع‪.‬‬ ‫‪ -2‬عند الرفع من الركوع‪ - 1 .‬عند البدء في الركعة الثالثة‪.‬‬

‫و‬

‫‪26‬‬

‫سنن الصالة الرواتب‬

‫سنة الفجر‪ :‬ركعتان بعد األذان قبل إقامة الصالة يقرأ في الركعة األولى‬ ‫بعد الفاتحة سورة الكافرون‪ ،‬ويقرأ في الركعة الثانية بعد الفاتحة سورة‬

‫اإلخالص (قل هو اهلل أحد)‪ .‬والسنة أل يطيل الصالة في سنة الفجر‪ ،‬وإن‬ ‫أقيمت الصالة ولم يتيسر له أن يصليهما يمكن أن يصليهما بعد الشروق‬ ‫إل إذا خشي نسيانها فيصليها بعد صالة الجماعة‪ ،‬ويستحب أن تكون‬ ‫فترة ما بين األذان واإلقامة طويلة ليتهيأ النائم ويدرك صاحب العذر‬ ‫الصالة‪ ،‬أما في فرض الفجر كان النبي ﷺ يقرأ بطوال المفصل من‬ ‫الستين الى المائة آية‪ ،‬و طوال المفصل هو من سورة (ق) الى المرسالت‪،‬‬ ‫ويستحب قول‪ :‬ل إله إل اهلل وحده ل شريك له‪ ،‬له الملك وله الحمد‬ ‫يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير عشر مرات‪ ،‬وهو ثان رجليه‪ ،‬قبل‬ ‫أن يتكلم بعد التسليم من صالة الفجر والمغرب‪ ،‬وكذلك يستحب‬ ‫الجلوس في المسجد بعد صالة الفجر‪ ،‬وهذه كانت عادة النبي ﷺ‪ .‬سئِ َل‬ ‫جالِس َرس َ‬ ‫َجا ِبر ب ْن َسم َر َة‪ :‬أَكن ْ َ‬ ‫ول اهلل ِ ﷺ؟ َق َال‪َ :‬ن َع ْم َكثِيرا َكا َن َل يَقوم‬ ‫تت َ‬ ‫ِم ْن م َص َّاله الَّ ِذي ي َص ِّلي ِف ِيه الص ْب َح َح َّتى تَطْل َع َّ‬ ‫الش ْمس‪َ ،‬فإِ َذا طَ َل َع ْ‬ ‫ت َقا َم‬ ‫ج ِ‬ ‫حكو َن َويَ ْت َب ِسم‪ .‬وكذلك‬ ‫اه ِلي َّ ِة َفي َ ْض َ‬ ‫ح َّدثو َن َفي َأْخذو َن ِفي أَ ْم ِر ال ْ َ‬ ‫َو َكانوا يَ َت َ‬ ‫يستحب قول أذكار الصباح وقراءة القرآن‪ ،‬أما في الحج في مزدلفة‬ ‫فيستحب التبكير بصالة بعد تحقق طلوع الفجر‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬السنة لإلمام أن يصلي سنة الفجر في بيته قبل الذهاب للمسجد أو في‬ ‫مسكنه الملحق بالمسجد‪.‬‬

‫سنة الظهر‪ :‬أربع ركعات قبل الظهر واثنتين بعده‪ .‬أما الجمعة‪:‬‬

‫‪27‬‬

‫فأربعا بعدها وأقلها اثنتين‪ ،‬ويستحب قبل األذان صالة ركعات نوافل‪ ،‬ولكن‬ ‫قبل وقت الزوال وهو ما قبل األذان بحوالي عشرة دقائق‪ ،‬وكذلك يستحب‬ ‫لإلمام أن يقرأ سورة السجدة واإلنسان في صالة فجر الجمعة‪.‬‬ ‫يستحب للخطيب أن يأتي وقت األذان وليس مبكرا لصالة الجمعة ويتجه‬ ‫إلى المنبر للخطبة‪ ،‬وهذه سنة‪ ،‬وكذلك يستحب للمستمع أن يرى الخطيب‬ ‫أثناء الخطبة‪ ،‬وليس شرطا‪.‬‬ ‫سنة المغرب‪ :‬ركعتان بعده ويقرأ فيهما في الركعة األولى الفاتحة‬ ‫والكافرون وفي الثانية الفاتحة واإلخالص‪.‬‬

‫سنة العشاء‪ :‬ركعتان بعدها‪ ،‬وقد كان النبي ﷺ بعد أن يصلي‬ ‫العشاء والسنة وقيام الليل يقول بعد الوتر‪ :‬سبحان الملك القدوس‬ ‫ثالث مرات يرفع في الثالثة صوته‪ ،‬وكذلك نقول بعد الوتر في‬ ‫رمضان وغيره‪.‬‬ ‫شروط صحة الصالة‪ :‬هي ما يتوقف عليها صحة الصالة‪ ،‬بحيث إذا ْ‬ ‫اخ َت َّل‬ ‫(نقص) شرط من هذه الشروط فالصالة غير صحيحة‪ .‬وهي‪:‬‬ ‫اإلسالم‪ ،‬العقل‪ ،‬التمييز‪ ،‬رفع الحدث‪ ،‬إزالة النجاسة‪ ،‬ستر العورة‪ ،‬دخول‬ ‫الوقت‪ ،‬استقبال القبلة‪.‬‬ ‫ستر العورة‪ :‬فمن صلى وهو كاشف لعورته‪ ،‬فإن صالته ل تصح ومن ترك‬ ‫ثوبه‪ ،‬وهو قادر على الستتار به وصلى عريانا بطلت صالته‪.‬‬ ‫‪ -1‬عورة الرجل‪ :‬ما بين السرة والركبة‪ ،‬فإن صلى بمالبس بها قطع كاشف‬ ‫لهذه األجزاء فصالته غير صحيحة‪ ،‬وعليه أن يستر عاتقيه فإن عجز عن‬

‫و‬

‫‪ 28‬سترهما فصالته صحيحة‪.‬‬ ‫‪ -2‬عورة مغلظة‪ :‬وهي عورة المرأة الحرة البالغة‪ ،‬فجميع بدنها عورة في‬

‫الصالة‪ ،‬إل الوجه والكفين‪.‬‬ ‫الطهارة‪ :‬وهي نوعان‪ :‬طهارة من الحدث‪ ،‬وطهارة من النجس‪.‬‬ ‫الطهارة من الحدث األكبر (الغسل من الجنابة) هو أن ينوي‬ ‫الغسل ثم يغسل يديه ثم يفرغ الماء بيمينه على شماله ليغسل فرجه والثنين‬ ‫عند الرجل وأثر الجنابة من جسده‪ ،‬ثم يغسل يديه ومقبض‬ ‫الحنفية أو ما يصب به المياه ويتوضأ وضوءه للصالة كامال‬ ‫أو يؤخر غسل القدمين إلى آخر الغسل‪ ،‬ثم يفرق شعر رأسه‬ ‫فيفيض عليه الماء ثالث مرات حتى يرويه كله ثم يغسل جسده‪ ،‬الشق األيمن‬ ‫ثم الشق األيسر ثم ينتقل من مكان وقوفه وان كان منتعال يخلع نعله ثم يغمر‬ ‫الماء على جسده كله ويغسل نعله بالماء قبل أن يلبسه‪ .‬وكذلك غسل المرأة‬ ‫من الحيض ولكن ل يلزمها نقض شعرها إنما يكفيها أن توصل الماء إلى‬ ‫أصول شعرها ويفضل التبول قبل الغسل وأن يدلك الجسد أثناء الغسل‪.‬‬ ‫ويجب على المصلي أن يجتنب النجاسة في ثالثة مواضع‪:‬‬

‫‪ -2‬المكان‪.‬‬ ‫‪ - 2‬الثوب‪.‬‬ ‫‪ -1‬البدن‪.‬‬ ‫استقبال القبلة‪ :‬فمن صلى فريضة إلى غير القبلة‪ ،‬وهو قادر على‬ ‫استقبالها‪ ،‬فإن صالته باطلة بإجماع العلماء‪.‬‬ ‫النية‪ :‬فمن صلى بال نية فصالته باطلة‪.‬‬ ‫والشروط السابقة إنما هي خاصة بالصالة‪ ،‬ويضاف إليها الشروط‬ ‫العامة في كل عبادة‪ ،‬وهي‪ :‬اإلسالم‪ ،‬والعقل‪ ،‬والتمييز‪.‬‬

‫‪29‬‬

‫أركان الصالة‬

‫وهي إن تركها سهوا (ناسيا) أو عمدا تبطل الركعة وتعاد‪ ،‬وإن كان في‬ ‫كل الركعات تبطل الصالة وتعاد كاملة أما تكبيرة اإلحرام هي التكبيرة‬ ‫األولى للدخول في الصالة فإذا نسيت فإنها تبطل الصالة كاملة سواء كان‬ ‫المصلي منفردا أو في جماعة‪.‬‬ ‫أركان الصالة سبعة عشر ركنًا وهي‪:‬‬ ‫‪ -2 ،1‬النية مع تكبيرة اإلحرام‪ ،‬وترك تكبيرة اإلحرام يبطل الصالة‬ ‫كلها سواء كان ناسيا أو متعمدا‪.‬‬ ‫‪ -2‬القيام في الفرض للقادر أما في النفل أو السنن يجوز الصالة‬ ‫جالسا وان كان قادرا على القيام‪ ،‬ولكن له نصف األجر‪.‬‬ ‫‪ -1‬قراءة الفاتحة‪.‬‬

‫‪ -6 ،3‬الركوع والطمأنينة فيه‪.‬‬

‫‪ -8 ،7‬العتدال قائما والطمأنينة فيه‪.‬‬ ‫‪ -11 ،9‬السجود مرتان‪ ،‬والطمأنينة فيه لكل ركعة‪.‬‬ ‫‪ -12 ،11‬الجلوس بين السجدتين‪ ،‬والطمأنينة فيه‪.‬‬ ‫‪ -12‬الجلوس للتشهد األخير‪.‬‬

‫‪ -11‬التشهد األخير‪.‬‬

‫‪ -13‬الصالة على النبي ﷺ‪.‬‬

‫‪ -16‬التسليمة األولى‪.‬‬

‫‪ -17‬الترتيب‪.‬‬

‫و‬

‫‪31‬‬

‫من مبطالت الصالة‬

‫‪ -1‬تبطل الصالة بالكالم العمد في غير مصلحة الصالة‪ -2 .‬بالحركات‬ ‫الكثيرة لغير عذر شرعي‪ -2 .‬وباألكل والشرب‪ -1 .‬بالحدث‪ ،‬وحدوث‬ ‫النجاسة التي ل يعفى عنها في البدن أو الثوب‪ -3 .‬بالردة‪ -6 .‬بنية قطع الصالة‪.‬‬ ‫‪ -7‬بالحيض والنفاس‪ -8 .‬بالجنون‪ -9 .‬بالضحك‪ -11 ،‬بترك ركن أو شرط‬ ‫متعمدا‪ -11 .‬بترك تكبيرة اإلحرام‪ -12 .‬بزيادة ركن أو ركعة عمدا‪.‬‬ ‫‪ -12‬بالسالم قبل اإلمام عمدا‪ ،‬إل إذا زاد اإلمام ركعة والمأموم متيقن من أن‬ ‫اإلمام قام لركعة زائدة‪ -11 .‬بتقدم المأموم على اإلمام بركنين سهوا أو بركن‬ ‫عمدا‪.‬‬ ‫سجود السهو‪ :‬له ثالث حالت‪ :‬الشك‪ ،‬الزيادة‪ ،‬النقص‪.‬‬

‫الزيادة مثالها‪ :‬أن يزيد ركوعا أو سجودا أو يزيد ركعة كاملة كأن يصلي‬

‫العصر خمسا ‪ -‬وجب عليه سجود السهو بعد السالم‪.‬‬ ‫النقص مثاله‪ :‬قام عن التشهد األول ناسيا أو نسيان التسبيح في الركوع أو‬ ‫السجود وجب على اإلمام والمنفرد سجود السهو قبل السالم‪.‬‬ ‫الشك مثاله‪ :‬من شك هل صلى الظهر ثالثا أو أربعا؟ إن غلب على ظنه‬ ‫الترجيح يأخذ بما غلب على ظنه ويتم عليه ويسجد سجدتي السهو بعد السالم‬ ‫ويقال في السجود‪ :‬سبحان ربي األعلى‪ ،‬وإن لم يغلب على ظنه الترجيح هنا‬ ‫يبني على اليقين وهو األقل ويأتي بركعة ويسجد سجدتي السهو قبل السالم‪،‬‬ ‫أما إن تيقن بعدما قام أنها زيادة ينزل فورا إلى جلسة التشهد األخير ويقول‬ ‫التشهد كامال ويستعيذ باهلل من األربع ويسلم ثم يسجد سجدتي السهو بعد‬ ‫التسليم‪ ،‬أما إن أكمل الركعة بطلت صالته‪« .‬فوائد لسجود السهو»‪.‬‬

‫‪31‬‬ ‫احلدث‬

‫التصرف لإلمام‬ ‫واملنفرد‬

‫يعــــــــود ويجلــــــــس‬ ‫قـــام وبعـــد أن‬ ‫قام تذكر أنهـا‬ ‫ركعة زيادة‬

‫ويتشـــــــــهد وبعـــــــــد‬ ‫التســـــــليم يســـــــجد‬ ‫ســــجدتين وإن أصــــر‬ ‫علـــى الزيـــادة بطلـــت‬ ‫صالته‬

‫إذا قـــــام قيامـــــا تامـــــا‬ ‫بمعنــى وقــف أو كــان‬ ‫أقــــرب للوقــــوف‪ ،‬ل‬ ‫قـــــام ونســـــي‬ ‫يرجـــع أمـــا إن كانـــت‬ ‫جلسة التشهد صــــــــالة ركعتــــــــين‬ ‫كــــالفجر (الصــــبح)‬ ‫األول‬ ‫يرجع ويقـول التشـهد‬ ‫والســـتعاذة ويســـجد‬ ‫قبل السالم سجدتين‬

‫التصرف للمأموم‬

‫يجلــس ويتــابع اإلمــام ولــيس عليــه‬ ‫سجود سهو‪ ،‬أما إذا كـان الفعـل مـن‬ ‫اإلمام وأصر اإلمـام علـى السـتمرار‬ ‫في الزيادة ونبهه المصلين بالتسبيح‬ ‫أكثر من مرة ولم يفهم يجوز أن يقال‬ ‫له قمت لركعة زائدة وإن لم يستجب‬ ‫يظل المأموم جالسا ويقـول التشـهد‬ ‫والســـتعاذة‪ ،‬وينتظـــر اإلمـــام حتـــى‬ ‫يعود إلى موضع التشهد ويسلم معـه‬ ‫وإذا ســجد اإلمــام ســجدتين الســهو‬ ‫يسجد معه‪.‬‬ ‫يجلــس ويتــابع اإلمــام ولــيس عليــه‬ ‫سجود سهو‪ ،‬أما إذا كان الفعل مـن‬ ‫اإلمــام فيقــوم ويتــابع اإلمــام ولكــن‬ ‫ينبه ليعلم نسيانه‪.‬‬ ‫أمـــــا إن كانـــــت صـــــالة ركعتـــــين‬ ‫كالفجر (الصبح) فإنـه ل يقـوم ول‬ ‫يتــــابع اإلمــــام ويــــذكره بالتســــبيح‬ ‫وينتظره ويقول التشهد والستعاذة‬ ‫ويسجد معه لسهوه‪.‬‬

‫و‬

‫‪32‬‬

‫احلدث‬

‫التصرف لإلمام‬ ‫واملنفرد‬

‫التصرف للمأموم‬

‫قـــــام ونســـــي يجلــــــــس ويقــــــــول‬ ‫جلسة التشهد التشــهد ويســتعيذ بــاهلل يجلــس ويتــابع اإلمــام ولــيس عليــه‬ ‫األخيـــــر ثـــــم مـــن األربـــع ويســـجد سجود سهو‪.‬‬ ‫سجدتين بعد السالم‪.‬‬ ‫تذكر‬ ‫يجــــدد نيتــــه ويقــــوم‬ ‫ســــــلم قبــــــل ويكمــــــــل الصــــــــالة‬ ‫إتمــام الصــالة ويســــــجد ســــــجدتي‬ ‫السهو بعد التسليم‪.‬‬ ‫ناسيا‬ ‫قــــال التشــــهد يعيــد الركعــة ويســجد‬ ‫بـــدل الفاتحـــة للسهو‪.‬‬ ‫فــــــي ركعــــــة‬ ‫سرية‬

‫يجدد نيته ويتابع اإلمـام ولـيس عليـه‬ ‫سـجود سـهو طالمــا كـان ناسـيا‪ ،‬أمــا‬ ‫إن كــان بــاقي لــه ركعــة أو أكثــر فإنــه‬ ‫يســجد ســجدتين ســهو بعــد إتمــام‬ ‫صالته‪.‬‬ ‫ل يعيد وليس عليه سهو‪.‬‬

‫زاد ســـــــــجدة يسجد سجدتين سهو يتابع اإلمام وليس عليه سجود سـهو‬ ‫أمــا إن كــان الفعــل مــن اإلمــام فينبــه‬ ‫قبل التشهد أو بعد التسليم‪.‬‬ ‫بالتســبيح وينتظــره ول يســجد معــه‬ ‫في ركعة‬ ‫وإن سجد معه وهو متيقن أنها زيادة‬ ‫بطلــت صــالة المــأموم‪ .‬إنمــا يشــرع‬ ‫للمــأموم ســـجود الســـهو فقـــط مـــع‬ ‫اإلمام‪.‬‬

‫سؤال في السهو‪ :‬صليت وراء إمام فقام لركعة خامسة ولم أقم معه‬ ‫ونبهته بالتسبيح فلم يرجع فقلت له‪ :‬قمت للخامسة‪ ،‬فلم يرجع‪ ،‬وقد قام‬ ‫بعض المصلين معه ولم يقم البعض مثلي‪ ،‬والبعض انتظر حتى عاد‬ ‫لموضع التشهد والبعض تشهد وسلم فمن صالته صحيحة؟‬ ‫‪33‬‬

‫ج‪ -‬إن كنت متأكدا أنها الخامسة فال تقم معه‪ ،‬أما إن كان ظهر منه ما يبطل‬ ‫ركعة بنقص ركن كالفاتحة أو ركوع أو سجدة وجب عليه إعادة الركعة‪،‬‬ ‫وكذلك المأموم إن تابعه‪ ،‬أما إن كان الخطأ منه في نسيان ركن خفي‬ ‫كالفاتحة سرا‪ ،‬فعلى اإلمام القيام إلعادة الركعة وحده‪ ،‬واإلشارة للمأمومين‬ ‫بالنتظار محل التشهد ول يقوموا معه ويتم صالته حتى يعود إلى موضع‬ ‫التشهد معهم ويتشهد ويستعيذ ويسلم بالمصلين ويسجد الكل سجدتين‬ ‫سهو وصالة الكل صحيحة‪ ،‬أما من قام معه وهو على شك في الزيادة فتابع‬ ‫اإلمام فصالته صحيحة‪ ،‬وأما من قام معه وهو على يقين أنها زيادة بطلت‬ ‫صالته وعليه اإلعادة‪ ،‬ومن تشهد وسلم فصالته صحيحة‪ ،‬ومن تشهد‬ ‫وانتظر اإلمام وسلم معه وسجد معه لسهو فصالته صحيحة‪.‬‬ ‫سنن الصالة التي ال يسجد للسهو إن تركها سهوا‬ ‫رفع اليدين عند تكبيرة اإلحرام ‪ -‬رفع اليدين عند الركوع‬ ‫وعند الرفع من الركوع ‪ -‬وضع اليمين على اليسار على‬ ‫الصدر أو تحت الصدر ‪ -‬دعاء الستفتاح ‪ -‬التعوذ ‪-‬‬ ‫اإلسرار في غير موضعه والجهر في غير موضعه ‪-‬‬ ‫التأمين عقب الفاتحة ‪ -‬التكبيرات عند الرفع والخفض‬ ‫للمأموم ‪ -‬التسبيح في الركوع والسجود (يسجد اإلمام والمنفرد إذا نسياها‪،‬‬ ‫أما المأموم فيتابع اإلمام وليس عليه سجود سهو) ‪ -‬جلسة الراحة قبل القيام ‪-‬‬ ‫الصالة إلى سترة‪-‬‬

‫و‬

‫‪34‬‬

‫صالة اجلنازة‬

‫ليس فيها ركوع ول سجود‪ ،‬ويقف اإلمام عند رأس الرجل‪ ،‬وإن كانت‬ ‫امرأة يقف عند وسطها‪ ،‬وإن كانت على ذكر وأنثى يكون األقرب لإلمام‬ ‫الذكر‪ ،‬وهي‪ :‬أن يكبر المصلي التكبيرة األولى ويرفع يده في تكبيرة اإلحرام‬ ‫ويقرأ الفاتحة ثم يكبر الثانية ويصلي على النبي ﷺ الصالة اإلبراهيمية التي‬ ‫ح َّمد َو َعلَى ِ‬ ‫ح َّمد‪َ ،‬ك َما‬ ‫آل م َ‬ ‫نقرؤها في الصالة وهي‪ « :‬الله َّم َص ِّل َعلَى م َ‬ ‫آل إِبر ِ‬ ‫ح َّمد َو َعلَى ِ‬ ‫ت َعلَى ِ‬ ‫اهي َم إِنَّ َ‬ ‫َصلَّي ْ َ‬ ‫آل‬ ‫ك َح ِميد َم ِجيد‪َ ،‬وب َ ِار ْك َعلَى م َ‬ ‫َْ‬ ‫آل إِبر ِ‬ ‫ِ‬ ‫ين‪ ،‬إِنَّ َ‬ ‫ح َّمد َك َما بَا َر ْك َ‬ ‫ك َح ِميد َم ِجيد»‪.‬‬ ‫اهي َم فِي ال ْ َعال َ ِم َ‬ ‫م َ‬ ‫ت َعلَى ْ َ‬

‫ثم يكبر الثالثة ويجتهد في الدعاء للميت بالمغفرة ورفع الدرجات‪،‬‬ ‫وأن يبدله اهلل دارا خيرا من داره‪ ،‬وأهال خيرا من أهله‪ ،‬وأن يخلفه في أهله‬ ‫بخير‪ ،‬ثم يكبر الرابعة ويدعو لنفسه ولجميع المسلمين أحياء وأمواتا ‪-‬‬ ‫كان النبي ﷺ يدعو‪ « :‬الله َّم‪ ،‬ا ْغ ِف ْر ل َه َو ْار َح ْمه‪َ ،‬وا ْعف َعنْه َو َعافِ ِه‪َ ،‬وأَ ْك ِر ْم‬ ‫نزلَه‪َ ،‬و َو ِّس ْع م ْد َخلَه‪َ ،‬وا ْغ ِسلْه بِ َماء َوثَ ْلج َوبَ َرد‪َ ،‬ونَ ِّق ِه ِم َن الْ َ‬ ‫خطَايَا َك َما ين َ َّقى‬ ‫الدنَ ِ‬ ‫الث َّْوب ْاألَبْيَض ِم َن َّ‬ ‫س‪َ ،‬وأَب ْ ِدلْه َدارا َخيْرا ِم ْن َد ِار ِه‪َ ،‬وأَ ْهال َخيْرا ِم ْن أَ ْه ِل ِه‪،‬‬ ‫اب الن َّ ِ‬ ‫ار»‪ ،‬ثم يسلم وله أن يسلم‬ ‫َو َز ْوجا َخيْرا ِم ْن َز ْو ِج ِه‪َ ،‬وقِ ِه ِف ْتنَةَ ال ْ َق ْبرِ َو َع َذ َ‬ ‫تسليمة واحدة يمينا أو يسلم يمينا ويسارا‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬من جاء متأخرا وسبقه اإلمام ببعض التكبيرات فإن أدركه مثال‬ ‫في التكبيرة الثالثة‪ ،‬يكبر ويدخل في الصالة ويقرأ الفاتحة‪ ،‬وإذا كبر اإلمام‬ ‫الرابعة كبر بعده وصلى على النبي ﷺ‪ ،‬فإذا سلم اإلمام يكبر المسبوق‬ ‫ويدعو للميت دعاء موجزا‪ ،‬ثم يكبر الرابعة ويدعو لنفسه وللميت‬

‫والمسلمين موجزا ويسلم‪ ،‬كذلك يجوز لمن فاتته صالة الجنازة‬ ‫أن يصليها عند القبر سواء قبل الدفن أو بعد الدفن‪ ،‬ويجعل المتوفى أو‬ ‫القبر بينه وبين القبلة‪.‬‬ ‫‪35‬‬

‫صالة االستخارة‬ ‫عن جابر بن عبد اهلل قال‪ :‬كان رسول اهلل ﷺ يعلمنا الستخارة في‬ ‫األمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن‪ ،‬يقول‪ « :‬إِ َذا َه َّم أَ َحدك ْم ِباأل َ ْمرِ‬ ‫يض ِة ثم لِيق ِل‪ :‬اللَّهم إِنِّي أَست ِ‬ ‫ِ‬ ‫خير َك بِ ِعلْ ِم َ‬ ‫ك‬ ‫َّ‬ ‫َف ْليَ ْر َك ْع َر ْك َع َتي ْ ِن م ْن َغيْرِ ال ْ َفرِ َ َّ َ‬ ‫ْ َ‬ ‫ك ال َعظِيمِ‪َ ،‬فإِ َّن َ‬ ‫ك ِم ْن َف ْض ِل َ‬ ‫ك َوأَ ْسأَل َ‬ ‫َوأَ ْس َت ْق ِدر َك بِق ْد َر ِت َ‬ ‫ك َت ْق ِدر َول َ أَ ْق ِدر‬ ‫ت َعالَّم الْغي ِ‬ ‫وب‪ ،‬اللَّه َّم إِ ْن كن ْ َ‬ ‫َوتَ ْعلَم َول َ أَ ْعلَم َوأَنْ َ‬ ‫ت تَ ْعلَم أَ َّن َه َذا األ َ ْم َر‬ ‫اجته) َخير لِي ِفي ِدينِي َوم َع ِ‬ ‫اشي َو َعاقِ َب ِة أَ ْمرِي‪َ ،‬فا ْقد ْره لِي‪ ،‬اللَّه َّم‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫(وي َس ِّمي َح َ َ‬ ‫ت تَ ْع َلم أَ َّن َه َذا األَمر َشر لِي ِفي ِدينِي َوم َع ِ‬ ‫َوإِ ْن كن ْ َ‬ ‫اشي َو َع ِاق َب ِة أَ ْم ِري‪،‬‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫اص ِر ْفنِي َعنْه‪َ ،‬وا ْقد ْر لِي ال ْ َ‬ ‫خي ْ َر َحيْث َكا َن ث َّم َر ِّضنِي بِ ِه»‪.‬‬ ‫اص ِر ْفه َعنِّي َو ْ‬ ‫َف ْ‬

‫فيقول مثال‪ :‬اللهم إن كنت تعلم أن سفري أو زواجي من فالنة خير لي‬ ‫في ديني ومعاشي‪....‬‬ ‫والستخارة مستحبة للعبد إذا طرأ له أمر من أمور الدنيا مما يباح‬ ‫فعله‪ ،‬فال استخارة في أمر واجب فعله‪ ،‬أو مندوب؛ ألنه مأمور بفعلهما‬ ‫بال استخارة‪ ،‬وصالة الستخارة ركعتان مستقلتان يصليهما المرء بنية‬ ‫الستخارة وتجزئ عنهما ركعتان يصليهما من النافلة‪ ،‬كالسنن والرواتب‬ ‫أو ركعتين من قيام الليل‪ ،‬أو غيرهما‪ ،‬لكن ل تصلى هذه الصالة في‬ ‫األوقات التي يكره الصالة فيها وهي‪ :‬بعد صالة العصر إلى المغرب‪،‬‬ ‫وبعد صالة الصبح (الفجر) إلى طلوع الشمس‪ ،‬وقبيل الظهر مقدار ربع‬

‫و‬

‫‪ 36‬ساعة تقريبا وهو وقت الزوال وشروق الشمس وغروبها إل أن يطرأ‬ ‫على المرء طارئ ل يمكنه معه تأجيل صالة الستخارة فيجوز أن يصليها‬ ‫ألنها ذات سبب وليست نافلة‪ ،‬ثم بعد صالة الركعتين يدعو بالدعاء‬ ‫المتقدم في الحديث‪ ،‬أو أن يدعو به قبل التسليم من الركعتين‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬ليس شرطا أن يرى النسان رؤيا‪ ،‬وليس شرطا أن ينام بعدها‪.‬‬

‫صالة العيدين‬ ‫وقتها يبدأ من بعد شروق الشمس وارتفاعها مقدار رمح يعني حوالي‬ ‫‪ 21‬دقيقة في األجواء المصرية حتى الزوال (قرب أذان الظهر)‪.‬‬ ‫كيفيتها‪ :‬مثل صالة الفجر ركعتان جهريتان يرفع فيها اإلمام صوته‬ ‫بالتكبير وبها زيادة في الركعة األولى سبع تكبيرات يكبرهم اإلمام جهرا‬ ‫وكذلك المأموم بعد تكبيرة اإلحرام وقبل قراءة الفاتحة وبين كل تكبيرة‬ ‫يقول اإلمام والمأموم سرا‪ :‬سبحان اهلل والحمد هلل ول إله إل اهلل واهلل أكبر‬ ‫ثم يقرأ اإلمام الفاتحة ثم يقرأ بعده ثم يقرأ سورة «ق» أو األعلى في الركعة‬ ‫األولى والركعة الثانية بها زيادة أيضا خمس تكبيرات بعد تكبيرات القيام‬ ‫من السجود ونقول بين كل تكبيرة سرا‪ :‬سبحان اهلل والحمد هلل ول إله‬ ‫إل اهلل واهلل أكبر‪ ،‬ثم يقرأ اإلمام سورة الفاتحة والنشقاق أو الغاشية‪.‬‬ ‫ويستحب أن يكبر المسلم من غروب شمس آخر يوم من رمضان بعد‬ ‫ظهور الرؤيا إلى أن يدخل اإلمام في الصالة سواء كان في بيته أو في عمله أو‬ ‫يسير أو راكبا أو على فرشه وصيغة التكبير هي‪ :‬اهلل أكبر اهلل أكبر كبيرا‪ ،‬أو‬ ‫اهلل أكبر اهلل أكبر اهلل أكبر ل إله إل اهلل ‪ -‬اهلل أكبر اهلل أكبر وهلل الحمد وهذا‬ ‫تكبير مطلق (مستمر)‪ ،‬ويستحب رفع الصوت للرجال‪.‬‬

‫أما في (عيد األضحى) فيكبر طوال العشر من ذي الحجة تكبير‬ ‫مطلق (مستمر) سواء في البيت أو العمل أو غيره وكان عمر بن الخطاب‬ ‫أمير المؤمنين ﭬ يكبر في قبته بمنى فيسمعه أهل المسجد‬ ‫فيكبرون حتى ترتج منى تكبيرا)‪ .‬وكذلك كان أبي هريرة وابن عمر ﭫ‬ ‫فتكبر الناس بتكبيرهما وكذلك يكبر التكبير المقيد‬ ‫يكبران في األسواق ِّ‬ ‫ِّ‬ ‫وهو دبر الصلوات من صبح يوم عرفه إلى عصر آخر أيام التشريق ثالثة‬ ‫أيام بعد يوم األضحى (حتى الثالث عشر من ذي الحجة)‬ ‫مكان صالة العيد‪ :‬السنة أن تصلى خارج المسجد في األماكن‬ ‫الفسيحة إل إذا كان عذر مثل األمطار‪ ،‬فإن كان المطر يجوز أن تصلى في‬ ‫المسجد‪ .‬أما النساء فيصلين في أماكن مستورة‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬من فاتته التكبيرات الزوائد فانه يدخل مع اإلمام في الركعة ويقرأ‬ ‫الفاتحة بعد اإلمام‪ ،‬وإن فاتته ركعة كاملة فانه يقضيها بتكبيراتها الزوائد‬ ‫على صفتها‪.‬‬ ‫‪37‬‬

‫أخطاء حتدث يف صالة العيد‬ ‫‪ -1‬بعض الناس يصلون ركعتين حين يصلون إلى ساحة الصالة‬ ‫والصحيح أنها ليست لها سنة قبلية‪ ،‬بل حين يصل للمصلى يجلس‬ ‫ويكبر‪ ،‬أما النساء الالتي يصلون داخل المسجد فيصلون ركعتين تحية‬ ‫المسجد‪.‬‬ ‫‪ - 2‬بعض النساء إذا لم تجد مكان في المسجد تصلي في الساحة أو‬ ‫في الشارع وهذا خطأ‪.‬‬

‫و‬

‫‪38‬‬

‫مستحبات لصالة العيد وأيام العيد‬

‫‪ -1‬الغتسال قبل الذهاب للصالة‪.‬‬ ‫‪ -2‬أكل التمر قبل الذهاب إلى صالة عيد الفطر ويكون وترا أما في‬ ‫عيد األضحى فيأكل بعد أن يرجع من األضحية أو ما تيسر من الطعام‪.‬‬ ‫‪ -2‬لبس أحسن الثياب والتطيب (التعطر للرجال وليس للنساء أن‬ ‫تخرج متعطرة)‪.‬‬ ‫‪ -1‬الذهاب من طريق والعودة من طريق آخر‪ ،‬واألفضل أن يمشي‪ ،‬وإن‬ ‫ركب فال حرج‪.‬‬ ‫‪ - 3‬حضور الخطبة‪.‬‬ ‫‪ -6‬التصدق على الفقراء والتوسعة على األهل بالمال وغيره وإدخال‬ ‫السرور عليهم وإظهار السرور وتهنئة المسلمين بالعيد‪.‬‬ ‫‪ -7‬زيارة األهل وصلة الرحم‪.‬‬

‫صالة املسافر (القصر)‬

‫‪39‬‬

‫هي رخصة من اهلل ‪ ۵‬أن تصلى الصالة الرباعية ركعتان (الظهر ‪-‬‬ ‫العصر ‪ -‬العشاء)‪.‬‬ ‫أما صالة الفجر ركعتان ل قصر فيها‪ ،‬وكذلك المغرب ثالث ركعات‪.‬‬ ‫شروط قصر الصالة‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن تكون المسافة حوالي ‪ 81‬كيلو متر فأكثر أو ما يعرف بعرف‬ ‫الناس أنه سفر‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن يكون السفر لسبب حالل أو مباح أما إن كان لمعصية فليس‬ ‫له الحق في قصر الصالة مثال سائق نقل ينقل العنب لصناعة الخمر‬ ‫فأصبح النقل حرام واألجرة مال حرام ألنه يؤدي إلى حرام‪ .‬أو توصيل‬ ‫راقصة لمكان ترقص فيه فليس له الحق في القصر‪ .‬أو محامي يسافر‬ ‫ليدافع عن مجرم ويعلم أنه فعل الجريمة ولكن بسبب احتراف‬ ‫المحامي سيخرجه بريئا فهذا أيضا ليس له الحق في القصر ألنه يسافر‬ ‫لإلعانة على اإلجرام وأكل حقوق الناس فأصبح السفر ليس حالل‬ ‫وكذلك أجرة المحاماة‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬ل يبدأ في القصر إل بعد الخروج من العمران (البلدة‪ -‬منطقة‬ ‫السكن) ‪ ،‬وكذلك إذا صلى المسافر أثناء السفر وراء إمام مقيم الصالة‬ ‫الرباعية يتم معه أربع ركعات وإن كان مسبوقا يكمل الصالة بعده‪ ،‬أما‬ ‫إن صلى المسافر بمقيمين قصرا فيقول بعد التسليم‪ :‬أتموا صالتكم‬ ‫فإنا قوم سفر‪ ،‬ويتم المأمومون الصالة كال منفرد‪ ،‬ويستحب لإلمام أن‬ ‫يسلم تسليمة واحدة‪.‬‬

‫و‬

‫‪41‬‬ ‫ يجوز للمسافر الجمع في الصلوات ولكن يصلي الصالة‬‫األولى والثانية متتاليتين وبينهما وقت قليل أقصاه مثل وقت صالة‬ ‫ركعتين خفيفتين ول يطول عن ذلك وتكون لكل صالة إقامة وله جمع‬ ‫التقديم والتأخير‪ ،‬ومثال جمع التقديم‪ :‬أن يكون الشخص بدأ في‬ ‫السفر وخرج من العمران ثم توقف في بلدة في وقت الظهر فله أن‬ ‫يصلي الظهر ثم يصلي العصر جمع تقديم وسمى جمع تقديم ألنه‬ ‫صلى العصر قبل أذان العصر وهذه رخصة من اهلل‪ .‬وجمع التقديم ل‬ ‫يصلي إل إذا دخل وقت الصالة األولى‪.‬‬ ‫مثال جمع التأخير‪ :‬أن ينطلق القطار قبل أذان الظهر واستمر في‬ ‫السير حتى أذان العصر ثم توقف في بلدة ما فهذا يصلي الظهر ثم‬ ‫يصلي العصر وهذا يسمى جمع تأخير ألنه صلى الصالة األولى متأخرا‬ ‫عن وقتها‪.‬‬ ‫كذلك يجوز للمسافر صالة النافلة والسنة في الراحلة أثناء سيرها‬ ‫حتى وإن اتجهت الراحلة إلى غير القبلة‪ ،‬أما صالة الفرض فال يصليها‬ ‫في الراحلة بل ينزل ويتجه إلى القبلة ويصلي إل إذا كان القطار أو‬ ‫الطائرة تسير مدة يفوت معها وقت الصالة الثانية التي تجمع مثل‬ ‫العصر أو العشاء وليس له تحكم في إيقافها أو إن وقفها يجعله في‬ ‫خطر فهذا يصلي في الراحلة قدر استطاعته‪.‬‬ ‫الصلوات التي تجمع الظهر مع العصر ‪ -‬المغرب مع العشاء فقط‪.‬‬ ‫يستحب للقادم من السفر أن يبدأ بالمسجد فيصلي فيه ركعتين‬ ‫كأي ركعتين نافلة كما يستحب له أن يصليهما عند الخروج للسفر‪،‬‬ ‫وإن كان المسجد مغلقا يصليهما في البيت أو محل وصوله‪،‬‬ ‫ويستحب له أيضا إخبار أهله قبل وصوله إذا كان سيأتي ليال‪،‬‬ ‫ويستحب الدعاء أثناء السفر‪ ،‬والتكبير في صعود المرتفعات‪،‬‬ ‫والتسبيح في النزول في الذهاب و اإلياب‪.‬‬

‫صالة الكسوف واخلسوف‬

‫‪41‬‬

‫صالة الكسوف إذا كسفت الشمس وصالة الخسوف إذا خسف‬ ‫القمر وأقلها ركعتين وتصلى جهرا حتى وإن كانت تصلى في النهار وفي‬ ‫كل ركعة قيامان وركوعان وقراءتان وينادى لها بالصالة جامعة‬ ‫بدل من األذان وليس لها إقامة‬ ‫كبر تكبيرة اإلحرام وأقول دعاء الستفتاح‬ ‫كيفيتها‪ :‬أقف أ ِّ‬ ‫وأستعيذ ثم أقرأ الفاتحة ثم أقرأ قراءة طويلة وإن‬ ‫استطعت أن أقرأ سورة البقرة أفعل‪ ،‬ثم‬ ‫أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأركع ركوعا لفترة طويلة قدر مائة آية‬ ‫وأقول‪ :‬سبحان ربي العظيم وأذكار الركوع وأكرر‬ ‫ثم أقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده‬ ‫وأعتدل للقراءة الثانية وأقرأ الفاتحة ثم أقرأ قراءة‬ ‫طويلة كمائتي آية إن استطعت‪ ،‬ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪،‬‬ ‫وأركع الركوع الثاين وأطيل الركوع قدر ثمانين اية‬ ‫وأنا أسبح وأذكار الركوع‪ ،‬ثم أقول‪ :‬سمع اهلل لمن‬ ‫حمده‪ ،‬وأقوم وأعتدل وأقول‪ :‬ربنا لك الحمد‪ ،‬وأطمئن‬ ‫ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأنزل ساجدا وأطيل السجود‬ ‫وأقول‪ :‬سبحان ربي األعلى وأكرر مع األذكار ثم‬ ‫أعتدل وأقول‪ :‬رب اغفر لي واكرر ثالث‪ ،‬ثم أكبر‬ ‫وأسجد وأقول‪ :‬سبحان ربي األعلى‪ ،‬وأكرر ثم أقول‪:‬‬

‫و‬

‫‪42‬‬

‫اهلل أكبر وأنا أقوم للركعة الثانية‬

‫وأقف وأقرأ الفاتحة ثم أقرأ قراءة طويلة قدر‬ ‫مائة وخمسين آية‪ ،‬ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأركع‬ ‫ركوعا طويال قدر سبعين آية وأقول‪ :‬سبحان‬ ‫ربي العظيم وأكرر التسبيح‪ ،‬ثم أعتدل وأنا أقول‪:‬‬ ‫سمع اهلل لمن حمده‪ ،‬وأعتدل قائما للقراءة الثانية‬ ‫ثم أقرأ الفاتحة وقراءة طويلة قدر مائة آية ‪،‬‬ ‫ثم أكبر وأركع الركوع الثاين قدر خمسين اية‬ ‫وأقول‪ :‬سبحان ربي العظيم وأكرر ‪ ،‬ثم أقول‪:‬‬ ‫سمع اهلل لمن حمده وأقول ربنا لك الحمد‪ ،‬ثم‬ ‫أقول‪ :‬اهلل أكبر‪ ،‬وأسجد وأقول‪ :‬سبحان ربي‬ ‫األعلى وأكرر‪ ،‬ثم أعتدل وأنا أقول‪ :‬اهلل أكبر‪،‬‬ ‫رب اغفر لي‪ ،‬أكرر‪ ،‬ثم أكبر وأسجد وأقول‪:‬‬ ‫وأقول‪ِّ :‬‬ ‫سبحان ربي األعلى وأكرر‪ ،‬ثم أقول‪ :‬اهلل أكبر وأقول التشهد كامال‬ ‫وأستعيذ باهلل من األربع‪ ،‬ثم أقول‪ :‬السالم عليكم ورحمة اهلل يمينا‬ ‫وكذلك يسارا‪ .‬ويستحب أن يكثر اإلنسان من الستغفار وأن يتصدق وإن‬ ‫استطاع أن يعتق أو يضع عن معسر أو يعفو عن فقير مديون له أو يقلل له‬ ‫الدين أو يساعد ه في السداد‪.‬‬

‫تنبيه‪ :‬لو أدرك المسبوق اإلمام في الركوع األول من الركعة‬

‫‪43‬‬

‫األولى أو الثانية تحسب له الركعة أما إن فاته ركوع فال تحسب له ركعة‬ ‫ألن الركوعين ركن في كل ركعة وعليه أن يتم صالته بعد تسليم اإلمام‪.‬‬ ‫ويسن لإلمام ان يخطب بعد الصالة خطبتين كخطبتين الجمعة‬ ‫وينصح الناس بتصدق والعتق ويحذرهم من الغفلة والغترار بإمهال اهلل‬ ‫لهم‪ .‬فإن فترة الحياة كلها اختبارات سواء كان اإلنسان في حياة رغدة أو‬ ‫غيرة حتى ينتهي العمر‪.‬‬

‫فوائد‪:‬‬ ‫‪ -1‬صالة الخسوف مع الجماعة أفضل‪ ،‬وتجوز فرادى لسيما من فاتته في‬ ‫المسجد‪.‬‬ ‫‪ -2‬ينبغي لإلمام أن يجعل طول صالة الخسوف متناسبا مع مدة الخسوف‬ ‫إذا علمها‪ ،‬ومتناسبا كذلك مع تحمل المأمومين‪.‬‬ ‫‪ -2‬إذا انتهت صالة الخسوف قبل انجالئه ينشغل اإلنسان بالذكر‬ ‫والدعاء والستغفار حتى تنجلي واألفضل المكث في المسجد ذلك‬ ‫الوقت‪.‬‬

‫و‬

‫‪44‬‬

‫صالة املرضى وأصحاب األعذار‬

‫س‪ -1‬المريض طريح الفراش نتيجة حادث هل عليه صالة أو صيام؟‬ ‫ج‪ -‬طريح الفراش نتيجة حادث عليه أن يصوم إن كان يستطيع الصوم‬ ‫وأما إن قرر األطباء أن الصوم يضره بسبب المرض الحاضر فإنه ل يصوم‬ ‫وإذا قرروا أنه ل يرجى برؤه (شفاؤه) في المستقبل شفاء ل يمكنه من‬ ‫الصوم فإنه ل يصوم أيضا وعليه إطعام مسكين عن كل يوم كالشيخ الكبير‬ ‫والعجوز الكبيرة اللذين ل يستطيعان الصوم فإنهما يكفران بإطعام‬ ‫مسكين عن كل يوم نصف صاع من التمر أو من غيره من قوت البلد وهو‬ ‫كيلو ونصف تقريبا‪ .‬أما إن كان يرجى برؤه (شفاؤه) ولكنه يضره الصوم‬ ‫فإنه ل يصوم حينئذ ولكن متى برئ وعافاه اهلل فإنه يصوم ول يطعم‪ .‬أما‬ ‫الصالة فإنه يصلي حسب حاله وذلك بأن يقرب إليه الماء ويتوضأ إن‬ ‫استطاع وإن لم يقدر على استعمال الماء فيتيمم ويصلي (وسنذكر طريقة‬ ‫التيمم ص‪ )17‬ويجمع بين الظهر والعصر ‪ -‬والمغرب والعشاء وهذا‬ ‫جمع ل قصر فيه أما صالة الفجر فيصليها في وقتها حسب الطاقة سواء‬ ‫كان في الفراش على جنبه أو مستلقيا أو قاعدا‪.‬‬

‫يقول اهلل تعالى‪ ﴿ :‬ﮧ ﮨ ﮩ ﮪ﴾‪ ،‬وقال رسول اهلل ﷺ‪َ « :‬ص ِّل َقائِما‪،‬‬ ‫َفإِ ْن لَم َتستطِ ْع َف َق ِ‬ ‫اعدا‪َ ،‬فإِ ْن ل َ ْم َت ْس َتطِ ْع َف َعلَى َجنْب »‪.‬‬ ‫ْ َْ‬

‫وعندما تكون مستلقيا تجعل رجليك جهة القبلة وتشير بيدك وإذا‬ ‫أردت الصالة فإنك تنوي وتكبر تكبيرة اإلحرام رافعا يديك ثم تأتي‬

‫بالمشروع من دعاء الستفتاح والقراءة ثم تنوي الركوع وتكبر‬

‫‪45‬‬

‫وتأتي بأذكار الركوع ثم تنوي الرفع وتقول‪ :‬سمع اهلل لمن حمده ربنا ولك‬ ‫الحمد إلى آخره‪ ،‬ثم تنوي السجود وتكبر وتأتي بأذكار السجود وتدعو‬ ‫بما تيسر‪ ،‬ثم تنوي وتكبر للسجدة الثانية وهكذا بالنية والكالم واهلل يقول‪:‬‬ ‫﴿ﯗﯘﯙﯚﯛﯜ﴾‪.‬‬

‫س‪ -2‬كيف يصلي المريض إذا كانت أسرة المرضى إلى غير القبلة؟‬ ‫ج ‪ -‬يجب أن ينتبه المسئولون في المستشفيات إلى هذه المسالة وأن‬ ‫يحاولوا أن تكون األسرة (السراير) إلى القبلة حتى ل يحرجوا المرضى‪،‬‬ ‫وإن كان المريض يتمكن من توجيه السرير بمعونة من حوله فليفعل وإن‬ ‫لم يستطع هو بنفسه أن يتجه إلى القبلة فإنه يصلي حيث كان وجهه‬ ‫ويكون هذا داخال في عموم قوله تعالى‪﴿ :‬ﮔ ﮕ ﮖﮗ ﮘ ﮙ ﮚ‬ ‫ﮛﮜﮝﮞﮟﮠﮡ﴾‪[ .‬من فتاوى ابن عثيمني]‪.‬‬ ‫س‪ -2‬هل تصلي من ينزل منها الدم في غير أيام الحيض بسبب نزيف‬ ‫رحمي أو تركيب وسيلة منع الحمل أو عرق أو عملية وكيف تصلي‪.‬‬ ‫ج‪ -‬لها أن تصلي ولكن تغسل محل الدم وأثره من الجسد والمالبس‬ ‫وتتحفض بشيء يمتص الدم‪ ،‬وتتوضأ لكل صالة بعد دخول الوقت‪ ،‬وهذا‬ ‫الوضوء يكفيها لصالة الفرض وسنته متتابعين بدون فاصل زمني طويل‪ ،‬وليس‬ ‫عليها غسل وإن نزل الدم أثناء الصالة ل يؤثر في صحة الصالة‪.‬‬

‫و‬

‫‪46‬‬

‫فتاوى خاصة بصالة املرضى وأصحاب األعذار‬

‫س‪ -1‬كيف يصلي مريض سلس البول وهو الذي يشعر بنزول‬ ‫بعض نقاط البول بعد الوضوء ول يستطيع التحكم بها؟‬ ‫ج‪ -‬الحالة األولى‪ :‬إن كان مستمرا عنده بحيث ل يتوقف فكلما تجمع‬ ‫شيء بالمثانة نزل‪ :‬فهذا يتوضأ إذا دخل الوقت ويتحفظ بشيء على فرجة‬ ‫(يضع قطعة من القماش أو منديل يمتص نقط الماء) ويصلي ول يضره ما‬ ‫خرج وان كان اثناء الصالة ‪ ،‬وهذا الوضوء يكفي لصالة الفرد وسنته‬ ‫متتاليتين‪ ،‬وكذلك األنثى‪.‬‬ ‫تنبيه‪ :‬إذا كان المنديل يقع من المالبس فيمكن استخدام ما يسمى‬

‫بكيس حامل الخصية بعد إغالق فتحته فهو مزود بأساتك مطاطة تمنع من‬ ‫سقوط المنديل وهو يباع في الصيدليات‪.‬‬ ‫الحالة الثانية‪ :‬إذا كان يتوقف التنقيط بعد بوله بعد عشر دقائق أو ربع‬ ‫ساعة فهذا ينتظر حتى يتوقف الماء ثم يتوضأ ويصلي ولو فاتته صالة‬ ‫الجماعة (ولكن ل يجلس والناس تصلي بل يكون مستترا لتجنب‬ ‫الشبهة)‪.‬‬ ‫س‪ -2‬مريض بسلس البول‪ ،‬إذا صلى قائما نزل منه البول وإذا‬

‫جلس لم ينزل منه شيء فهل يترك ركن القيام أم يجلس؟‬ ‫ج‪ -‬إذا علم المريض من حاله أنه لو صلى قائما نزل منه البول‪ ،‬وإذا‬ ‫صلى قاعدا بقي على طهارته‪ ،‬فإنه يصلي قاعدا‪.‬‬

‫تنبيه‪:‬‬

‫‪47‬‬

‫ من طرق عالج سلسل البول أل يطول الجلوس أثناء البول بعد‬‫إفراغ الماء‪.‬‬ ‫ أل يتبول قائما‪ ،‬ول يتبول دفعة واحدة بل يتبول ثم يتوقف حوالي‬‫ثالث ثواين‪ ،‬ثم يدفع الماء‪ ،‬ثم يتوقف خمس ثواين‪ ،‬ثم يدفع الماء‪ ،‬ثم‬ ‫يتوقف ثمانية ثواين‪ ،‬وهكذا‪ ،‬فهذا التدريب بفضل اهلل يعالج سلسل البول‪.‬‬ ‫وكذلك الحجامة‪ ،‬وعليه أل يستخدم شطاف مياه الحمام بقوة ول يعرض‬ ‫قدمه للبرودة خاصة في الشتاء‪.‬‬ ‫س‪-2‬المريض الذي يتهاون بالصالة ويقول‪ :‬إذا شفيت قضيت‬ ‫الصالة‪ ،‬وبعضهم يقول‪ :‬كيف أصلي وأنا ل أستطيع الطهارة ول التنزه من‬ ‫النجاسة فهل هذا صحيح؟‬ ‫ج‪ -‬المرض ل يمنع من أداء الصالة بحجة العجز عن الطهارة ما دام‬ ‫العقل موجودا‪ ،‬بل يجب على المريض أن يصلي حسب طاقته وأن يتطهر‬ ‫بالماء إذا قدر على ذلك‪ ،‬فإن لم يستطع استعمال الماء تيمم‪،‬‬ ‫التيمم‪ :‬هو أن يضرب كفيه ضربة على األرض (التراب الطاهر اليابس)‬ ‫ثم يمسح كفيه في بعضهم ثم يمسح الوجه مرة واحدة‪ .‬فيمكن أن يأتي أحد‬ ‫للمريض ببعض التراب اليابس في إناء أو طبق ليتيمم به ويصلي‪ ،‬وعليه‬ ‫أن يغسل النجاسة من بدنه وثيابه وقت الصالة أو يبدل الثياب بثياب‬ ‫طاهرة وقت الصالة فإن عجز عن غسل النجاسة وعن إبدال الثياب النجسة‬ ‫بثياب طاهرة سقط عنه ذلك لقول اهلل ‪ ﴿ :۵‬ﮧ ﮨ ﮩ ﮪ﴾ وقول‬ ‫النبي ﷺ‪« :‬إِ َذا أَ َم ْرت ْ‬ ‫ك ْم ِبأ َ ْمر َفأ ْتوا ِمن ْه َما ْاس َتط َ ْعت ْم»‪.‬‬

‫و‬

‫‪48‬‬

‫س‪ -1‬هل يجوز للمريض جمع الصلوات؟‬

‫ج‪ -‬ل يجوز ذلك لكن له أن يقوم بجمع الصلوات جمعا صوريا؛ أي‪:‬‬ ‫يصلي الظهر في آخر وقته والعصر في أول وقته‪ ،‬ويصلي المغرب في آخر‬ ‫وقته والعشاء في أول وقته بدون قصر للصالة ألن القصر للمسافر‪.‬‬ ‫س‪ -3‬بعض الناس وخاصة كبار السن ل يستطيعون السجود‬ ‫والجلوس للتشهد ولذلك نراهم يصلون قائمين ثم عند السجود‬ ‫يجلسون على كرسي أو يستندون على الجدار الحاجز بين الصفوف فما‬ ‫حكم فعلهم هذا؟‬ ‫ج‪ -‬يجوز له فعل ذلك لعدم استطاعته لقول اهلل ‪ ﴿ :۵‬ﮧ ﮨ ﮩ‬ ‫ﮪ﴾‪ ،‬وقوله سبحانه‪﴿ :‬ﯗ ﯘ ﯙ ﯚ ﯛ ﯜ﴾‪ ،‬ولقول‬ ‫النبي ﷺ لعمران بن حصين‪َ « :‬ص ِّل َقائِما‪َ ،‬فإِ ْن لَم تَستطِ ْع َف َق ِ‬ ‫اعدا‪َ ،‬فإِ ْن لَ ْم‬ ‫ْ َْ‬ ‫َت ْس َتطِ ْع َف َع َلى َجنْب » أخرجه البخاري في صحيحه‪ ،‬والنسائي بزيادة‪َ « :‬فإِ ْن‬ ‫لَ ْم َت ْس َتطِ ْع َفم ْس َت ْل ِقيا‪ ،‬ل ي َ‬ ‫ك ِّلف اهلل َنفسا َّإل و ْس َعهَ ا»‪.‬‬ ‫من فتاوى ابن عثيمني‪:‬‬

‫س‪ -6‬متى يسقط القيام في الصالة هل هو بالعجز أو بالمشقة؟‬ ‫فأجاب‪ :‬نقول هو بهما جميعا إذا عجز عن القيام سقط عنه وإذا كان‬ ‫يشق عليه مشقة تمنعه من الخشوع في الصالة ويكون كالذي يدافع‬ ‫األخبثين مثال فإن القيام يسقط عنه في هذه الحال لعموم قوله تعالى‪:‬‬ ‫﴿ﮧﮨﮩﮪ﴾‪.‬‬

‫س‪ -7‬مريض ل يستطيع اإليماء برأسه هل يومئ بطرفه؟‬

‫‪49‬‬

‫فأجاب‪ :‬لم ترد سنة صحيحة في أن من ل يستطع اإليماء برأسه يومئ‬ ‫بطرفه ولذلك لم ير شيخ اإلسالم ‪-‬رحمه اهلل تعالى‪ -‬الصالة بالطرف ألن‬ ‫الصالة عبادة فالبد أن يكون فيها إذن من الشرع‪ ،‬وبناء على هذا القول‬ ‫نقول‪ :‬إذا لم يستطع أن يومئ برأسه فإنه تسقط عنه الحركة في الصالة‬ ‫ويصلي بقلبه‪.‬‬

‫س‪ -8‬شخص مصاب بمرض مزمن حسب كالم الطبيب وسبب‬ ‫له هذا المرض كثيرا من المشاكل منها‪ :‬رفع الصوت على الوالدين‬ ‫وقطيعة الرحم ووجود القلق والخجل والخوف فهل ترفع عنه‬ ‫التكاليف الشرعية؟‬ ‫ج‪ -‬ل ترفع عنه األحكام الشرعية ما دام عقله باقيا‪ ،‬أما لو فقد عقله ولم‬ ‫يستطع السيطرة على عقله حينئذ يكون معذورا‪ ،‬والذي أنصح به أن يكثر‬ ‫من الدعاء ومن ذكر اهلل ومن الستغفار ومن الستعاذة باهلل من الشيطان‬ ‫الرجيم عندما يثور غضبه لعل اهلل أن يكشف عنه‪.‬‬

‫س‪ -9‬إذا كانت فرش المرضى لينة (إسفنج) فهل تصح الصالة‬ ‫عليها؟‬ ‫ج‪ -‬إذا كانت الفرش إسفنج فال يضر ذلك إذا كبس عليها؛ يعني‪ :‬إذا‬ ‫اتكأ بجبهته عليها وبيديه أيضا فال بأس ألنها إذا كبس عليها صارت‬ ‫شديدة‪ ،‬أما إذا لو كان يضع جبهته على هذه الفرش اإلسفنج وضعا دون‬

‫و‬

‫‪51‬‬

‫أن يتمكن من ذلك فإنه ل يصح السجود على هذه الحال‪.‬‬

‫س‪ -11‬مريض أجرى عملية جراحية وبالتالي فاتته عدة فروض من‬ ‫الصلوات فهل يصليها مجتمعة بعد شفائه أم يصليها كل وقت بوقته؛‬ ‫أي‪ :‬يصلي صبحا مما فاته مع الصبح الذي يصليه حاضرا وظهرا مع‬ ‫الظهر‪ ،‬وهكذا؟‬ ‫ج‪ -‬على اإلنسان إذا فاتته بعض فروض الصالة أن يصليها جميعا‬ ‫ول ِّ‬ ‫يؤخرها؛ ألن النبي ﷺ لما فاتته صالة العصر في غزوة الخندق صالها‬ ‫قبل المغرب‪.‬‬ ‫من فتاوى ابن باز ‪:$‬‬

‫س‪ -11‬أنا شخص مصاب بمرض الكلى وأغسل في األسبوع‬ ‫ثالث مرات‪ ،‬وعندما أنام على سرير الغسيل وتشد في ليات الغسيل‬ ‫أمكث تحت الغسيل أربع ساعات ويكون أذان المغرب في بعض المرات‬ ‫وأنا في الغسيل ول أستطيع التحرك من مكاين ول أستطيع الوضوء وأنا‬ ‫بالحالة هذه فهل أعتبر معذورا إذا َّ‬ ‫أخرت الصالة حتى يخرج وقتها أو‬ ‫أصلي وأنا على حالتي وبدون وضوء مع أنني على حسب حالة الكرسي‬ ‫قد أكون متجها لغير القبلة ماذا أفعل؟‬ ‫ج‪ -‬المشروع في مثل هذه الحال جمع التقديم أو التأخير بدون قصر‪،‬‬ ‫فإن كان إجراء العملية في وقت األولى شرع لكم الجمع؛ جمع تقديم بين‬ ‫المغرب والعشاء‪ ،‬أما إن أجريت العملية قبل دخول وقت المغرب أو في‬

‫أوله ولم يكن جمع التقديم فإن السنة تأخير المغرب مع العشاء‬

‫‪51‬‬

‫جمع تأخير؛ ألنك مريض‪ ،‬وهكذا المسافر إذا كان على ظهر سير فإنه‬ ‫يجمع جمع تقديم إذا كان يرتحل من مكانه في وقت األولى‪ ،‬أما إن كان‬ ‫ارتحاله قبل دخول وقت األولى فإنه يجمع جمع تأخير‪ ،‬وهذا هو الثابت‬ ‫عن النبي ﷺ وهكذا حكم الظهر والعصر في حق المريض والمسافر‪.‬‬ ‫نسأل اهلل لك ولجميع المسلمين الشفاء والعافية من كل سوء‪.‬‬

‫س‪ -12‬هل لمن قال بسقوط الصالة عن المشلول دليل؟‬ ‫ج‪ -‬ليس عليه دليل بسقوط صالة المصاب بالشلل الكامل أو الجزئي‪.‬‬ ‫س‪ -12‬ما حكم الصالة‪ ،‬وما كيفيتها في الحالتين‪:‬‬ ‫الحالة األولى‪ :‬من أصيب بشلل رباعي‪ ،‬ول يستطع إل تحريك‬ ‫عضالت رأسه ورقبته؟‬ ‫ج‪ -‬يصلي بالكالم والنية‪.‬‬ ‫الحالة الثانية‪ :‬شلل عام ل يحرك إل عينه وجفنيه؟‬ ‫ج‪ -‬أيضا بالكالم والنية‪.‬‬ ‫س‪ -11‬إن المريض بعد العملية يبقى مخدرا‪ ،‬وبعد اإلفاقة يبقى‬ ‫متألما عدة ساعات‪ .‬فهل يصلي قبل إجراء العملية والوقت لم يدخل بعد‪،‬‬ ‫أم يؤخر الصالة حتى يكون قادرا على أدائها بحضور حسي ولو تأخر ذلك‬ ‫يوما فأكثر؟ أفتونا مأجورين‪.‬‬ ‫ج‪ -‬الواجب على الطبيب أن ينظر في األمر فإذا أمكن أن يتأخر بدء‬

‫و‬

‫‪52‬‬

‫العملية حتى يدخل الوقت مثل الظهر فيصلي المريض الظهر‬

‫والعصر جمعا إذا دخل وقت الظهر وهكذا في الليل يصلي المغرب‬ ‫والعشاء جمعا إذا غابت الشمس قبل بدء العملية‪ ،‬أما إذا كان العالج‬ ‫ضحى فإن المريض يكون معذورا فإذا أفاق قضى ما عليه ولو بعد يوم أو‬ ‫يومين متى أفاق قضى ما عليه والحمد اهلل وليس عليه شيء مثل النائم‪ .‬إذا‬ ‫أفاق وانتبه ورجع إليه وعيه صلى األوقات التي فاتته على الترتيب يرتبها‬ ‫ظهرا ثم عصرا وهكذا حتى يقضى ما عليه لقول النبي ﷺ‪َ « :‬م ْن نَا َم َع ْن‬ ‫َص َالة أَ ْو نَ ِسي َهَ ا َف ْلي َص ِّلهَ ا إِ َذا َذ َك َر َها َو َل َك َّفا َر َة ل َهَ ا إِ َّل َذلِ َ‬ ‫ك» متفق عليه من‬

‫حديث أنس بن مالك ﭬ‪ .‬واإلغماء بسبب المرض أو العالج حكمه‬ ‫حكم النوم إذا طال‪ ،‬فإن طال فوق ثالث أيام سقط عنه القضاء وصار في‬ ‫حكم المعتوه حتى يرجع إليه عقله لقوله ﷺ‪« :‬رفِ َع ال ْ َق َلم َع ْن ثَ َالثَة‪َ :‬ع ِن‬ ‫جن ِ‬ ‫ون َح َّتى ي ِف َ‬ ‫يق»‬ ‫الن َّائِ ِم َح َّتى يَ ْس َتي ْ ِق َظ‪َ ،‬و َع ِن ال َّص ِغيرِ َح َّتى َي ْبل َغ‪َ ،‬و َع ِن ال َم ْ‬

‫رواه النسائي وابن ماجه من حديث عائشة ڤ‪ ،‬ولم يذكر القضاء في حق‬ ‫الصغير والمجنون‪ ،‬وإنما ثبت عنه األمر بالقضاء في حق النائم والناسي‪.‬‬

‫أشياء جيوز فعلها أثناء الصالة‬

‫‪53‬‬

‫بشرط عدم التحول عن القبلة‬

‫‪ -1‬المشي للمام والخلف لسبب مباح‪.‬‬

‫‪ -2‬حمل الطفل أو إمساكه خشية ابتعاده فيحدث ضرر مثل ضياعه أو‬ ‫حدوث خطر له‪.‬‬ ‫‪ -2‬قتل الحية والعقرب‪.‬‬ ‫‪ -1‬منع من يمر بين يدي المصلي وكذلك استخدام المنديل لمسح‬ ‫العرق أو للكحة أو انفقاع دمل أو حبة‪.‬‬ ‫‪ -3‬إغالق التليفون أو تشغيل ذر أو اإلشارة المفهومة لسبب‪.‬‬ ‫‪ -6‬خلع غطاء الرأس أو الحذاء إذا علم أن بهم نجاسة أو سبب مباح‬ ‫شرعا‪.‬‬ ‫‪ -7‬تحويل اإلمام لمن ائتم به من اليسار إلى اليمين من الخلف‪.‬‬ ‫‪ -8‬البصق في المنديل ناحية اليسار بشرط تحول الرأس فقط‪.‬‬ ‫‪ -9‬البكاء بدون صوت‪.‬‬

‫و‬

‫‪54‬‬

‫أسئلة يف الصالة‬

‫س‪ -1‬إذا حدث للمصلي شرود الذهن (السرحان في أمور خارج‬ ‫الصالة) ماذا يفعل؟‬

‫ج‪ -‬يقول‪ :‬اللهم إين أعوذ بك من ِخن ْ َزب‪ ،‬ويتفل على يساره ثالث‬

‫مرات‪ .‬التفل‪ :‬هو إخراج الهواء من الفم شبيه النفخ وقد يكون بريق وقد‬ ‫يكون بدون ريق‪.‬‬ ‫س‪ -2‬إذا خرج ريح من المصلي (المأموم) أثناء صالة الجماعة ؟‬ ‫ج‪ -‬يضع يده على أنفه ‪-‬لي ْعلَم أنه خرج لعذر وليس قدحا في اإلمام أو‬ ‫كرها له‪ -‬ويخرج من الصالة أما اإلمام فينيب غيره قبل أن يذهب‪.‬‬ ‫س‪ - 2‬هل انكشاف ظهر المصلي يبطل الصالة؟‬ ‫ج‪ -‬إذا انكشف جزء من ظهر المصلي لفترة طويلة بطلت صالته‬ ‫لذلك وجب على المصلي أن ل يلبس المالبس القصيرة (القمصان ‪-‬‬ ‫الفانالت ‪ -‬التيشرت) التي إذا ركع أو سجد تكشف جزء من ظهره‪.‬‬ ‫س‪ -1‬إذا دخل المصلي مع اإلمام في صالة الجمعة بعد أن رفع اإلمام‬ ‫من ركوع الركعة الثانية هل تحسب له جمعة؟‬ ‫ج‪ -‬هذا ل تحسب له جمعة وعليه أن يتم صالته ظهرا أربع ركعات أما‬ ‫إن أدرك الركوع واطمأن فيه تحسب له جمعة ويتم ركعة بعد اإلمام‪.‬‬ ‫س‪ -3‬رجل دخل المسجد وقت األذان فهل يصلي تحية المسجد أم‬

‫يردد األذان أول ؟‬

‫‪55‬‬

‫ج‪ -‬يردد األذان أول ثم يصلي تحية المسجد أما إن كان أذان الجمعة‬ ‫وقد صعد الخطيب المنبر فإنه يصلي تحية المسجد أول ويجلس لسماع‬ ‫الخطبة لكي ل يفوته شيء منها ألن سماع الخطبة واجب وترديد األذان‬ ‫سنة والسنة ل تزاحم الواجب‪.‬‬ ‫س‪ -6‬هل يجوز قضاء سنن النوافل وسنن الفرائض القبلية‪.‬‬ ‫ج‪ -‬نعم يجوز قضاء صالة النافلة مثل الضحى والوتر والسنن قبلية‬ ‫الفرض وبعدية الفرض‪.‬‬ ‫س‪ -7‬كيف يقف المأموم في الصالة ؟‬ ‫ج‪ -‬إن كنت أنت واإلمام تقف بجانب اإلمام على يمينه مساويا له‪ ،‬ثم‬ ‫إذا جاء آخر يتقدم اإلمام مسافة سجودكم ويكون وسطا لكم‪ ،‬ثم يكمل‬ ‫الصف فرد يمين وفرد يسار حتى يكتمل الصف‪ ،‬ويبدأ الصف الذي بعده‬ ‫من خلف اإلمام مباشرة؛ ألن موضع اإلمام هو مركز الصالة وبؤرتها‪ ،‬ثم‬ ‫فرد يمين ثم فرد يسار وهكذا‪ ،‬ول يبدأ الصف من أقصى اليمين‪.‬‬

‫و‬

‫‪56‬‬

‫أخطاء تقع من بعض املصلني‬

‫‪ -1‬الجهر بالنية عند الوضوء أو الصالة أو قول ذكر لغسل كل عضو‪.‬‬ ‫‪ -2‬العتقاد بوجوب غسل القبل والدبر عند كل وضوء‪.‬‬ ‫‪ -2‬عدم تحريك الخاتم عند الوضوء لدخول الماء مكانه‪.‬‬ ‫‪ 1‬عدم غسل المرفقين جيدا (الكوعين تقال في مصر)‪.‬‬ ‫‪ -3‬اإلسراف في الماء‪ -6 .‬وضع اليدين في الماء قبل غسلهما‪.‬‬ ‫‪ -7‬دخول المسجد بالقدم اليسرى إنما الصحيح في الدخول أن‬ ‫يخلع النعل اليسرى ثم اليمنى ثم يدخل باليمين ويقول‪ :‬بسم اهلل والصالة‬ ‫والسالم على رسول اهلل اللهم افتح لي أبواب رحمتك اللهم اغفر لي‬ ‫ذنوبي وعند الخروج يخرج بالقدم اليسرى ثم اليمنى ويقول‪ :‬بسم اهلل‬ ‫والصالة والسالم على رسول اهلل ﷺ اللهم إين أسألك من فضلك اللهم‬ ‫اعصمني من الشيطان ثم يلبس النعل اليمنى أول ثم اليسرى‪.‬‬ ‫‪ -8‬ترك صالة تحية المسجد‪.‬‬ ‫‪ -9‬تشغيل المذياع في المسجد بصوت عال لمعرفة وقت األذان ومن‬ ‫الناس من يصلي السنة أو نوافل أو يقرأ القرآن فيشوش عليه‪.‬‬ ‫‪ -11‬التحرك مع اإلمام في الركوع والسجود أو سبقه‪.‬‬ ‫‪ -11‬ارتداء المالبس الشفافة المظهرة لجلد اإلنسان‪.‬‬ ‫‪ -12‬لبس المالبس التي بها رسومات أو المحددة للعورة‪.‬‬ ‫‪ -12‬تحريك اليدين أو األصابع مع التسليم من الصالة‪.‬‬ ‫‪ -11‬ترك تحية المسجد إذا جاء متأخرا والخطيب على المنبر‪.‬‬ ‫‪ -13‬صالة ركعتين تنفل بعد األذان وقد صعد الخطيب المنبر‪،‬‬ ‫والصحيح أنه ل صالة إل تحية المسجد فإن كان المصلي صالها وقد‬

‫صعد الخطيب فليس له أن يصلي شيئا آخر‪.‬‬ ‫‪ -16‬ترك سنة الجمعة وهي أربع ركعات في المسجد أو اثنين في‬ ‫المسجد واثنين إذا رجع بيته أو اثنين فقط في المسجد وهذا أقلها‪.‬‬ ‫‪ -17‬رفع الخطيب والمستمع لليدين أثناء الدعاء في خطبة الجمعة‪،‬‬ ‫إنما يجوز أن يرفع المستمع إصبع السبابة لليد اليمنى إذا رفع الخطيب‬ ‫إصبعه‪.‬‬ ‫‪ -18‬الخروج من المسجد بعد األذان وهذا ل يجوز إل لضرورة‬ ‫كمثال أن يكتشف المصلي أنه جنب أو يكون إمام مسجد آخر فله أن‬ ‫يخرج إذا كان هو الملتزم باإلمامة واألفضل أن يخرج قبل األذان‪.‬‬ ‫‪ -19‬أن يأتي المصلي بسجادة خاصة به يفرشها فوق فرش المسجد‬ ‫ليصلي عليها‪ ،‬ويتسبب في قطع الصف‪.‬‬ ‫‪ -21‬التعامل مع الصبيان بقسوة مما ينفرهم عن‬ ‫المسجد‪ ،‬ومن عالمات السوء للمنطقة السكنية عدم‬ ‫وجود الشباب واألطفال في المسجد‪.‬‬ ‫‪ -21‬إرسال اليدين أثناء قراءة الفاتحة‪ ،‬كما بالشكل‪.‬‬ ‫‪ -22‬ترك تكبيرة النتقال للمتأخر عن الصالة إذا كان‬ ‫اإلمام في الركوع أو السجود‪ ،‬والصحيح هو أن يكبر تكبيرة اإلحرام‪،‬‬ ‫ثم تكبيرة النتقال لينتقل لموضع اإلمام‪.‬‬ ‫‪ -22‬قول بعض الناس في الصالة الجهرية عند قول اإلمام‪ ﴿ :‬ﭢﭣ‬ ‫ﭤ ﭥ ﴾‪ :‬استعنا باهلل‪ .‬أو إذا انتهى اإلمام من القراءة يقول‪ :‬صدق‬ ‫اهلل العظيم‪ .‬أو إذا قال‪﴿ :‬ﭲ ﭳ﴾ قال‪ :‬اللهم اغفر لي ولوالدي‪ ،‬ظنا منه‬ ‫أن الناس يؤمنون على دعائه‪.‬‬ ‫‪57‬‬

‫و‬

‫‪ -21 58‬زيادة بعضهم كلمة (والشكر) بعد قوله‪« :‬ربنا ولك الحمد»‪.‬‬ ‫‪ -23‬مسح الوجه بعد الرفع من الركوع‪.‬‬ ‫‪ -26‬زيادة بعضهم في تكبيرات النتقال (اهلل أكبر) كلمة‪ :‬وهلل الحمد‪.‬‬ ‫‪ -27‬زيادة بعضهم في دعاء الجلسة بين السجدتين كلمة (ولوالدي)‪،‬‬ ‫رب اغفر لي)‪.‬‬ ‫رب اغفر لي‪ِّ ،‬‬ ‫(رب اغفر لي‪ِّ ،‬‬ ‫وإنما المشروع قول‪ِّ :‬‬ ‫‪ -28‬اإلشارة بالسبابتين في التشهد‪ ،‬وإنما المشروع اليمنى‪.‬‬ ‫‪ -29‬عدم الهتمام بغسل وتنظيف الكعب‬ ‫والعقب‬ ‫‪ -21‬المصافحة بعد انتهاء الصالة‪،‬‬ ‫ولكن يمكن بعد قول أذكار الصالة‪.‬‬ ‫‪ -21‬دخول المسجد ورائحة الثوم والبصل مستمرة في فم المصلي‪.‬‬ ‫‪ -22‬دخول بعض المصلين إلى المسجد مسرعين في أثناء الركوع‬ ‫وقوله لإلمام‪ :‬إن اهلل مع الصابرين‪.‬‬ ‫‪ -22‬عدم التراص في الصفوف وترك أماكن فراغ‪ ،‬وهذا مخالف للمر‬ ‫بتسوية الصف‪ ،‬أو الصالة خلف ٍّ‬ ‫صف فيه فرجة‪.‬‬ ‫‪ -21‬اللتفات في الصالة ورفع البصر إلى السماء عند الرفع من‬ ‫الركوع‪ ،‬وقد ورد النهي عن ذلك‪.‬‬ ‫‪ -23‬مدافعة األخبثين في الصالة‪ ،‬واألخبثان هما البول والغائط‪.‬‬ ‫‪ -26‬تكرار الفاتحة مرتين أو أكثر في الصالة في الركعة الواحدة‪.‬‬ ‫‪ -27‬تغطية الفم والسدل في الصالة أو تغميض العينين لغير الضرورة‪.‬‬ ‫‪ -28‬سحب أحد المصلين من منتصف الصف بعد اكتماله للصالة‬ ‫معه‪.‬‬

‫‪ -29‬وضع اليدين تحت السرة‪.‬‬ ‫‪ -11‬نقر الصالة واإلسراع في أدائها بدون طمأنينة‪.‬‬

‫‪59‬‬

‫‪ -11‬النظر إلى ما يلهي عن الصالة‪ ،‬واألفضل إلى موضع السجود‪.‬‬ ‫‪ -12‬تحريك الهواء أثناء الصالة بمروحة هوائية يدوية وغيرها‪.‬‬ ‫‪ -12‬تشبيك األصابع وفرقعتها‪.‬‬

‫‪ -11‬التخصر في الصالة‪.‬‬

‫‪ -13‬عدم إقامة الصلب في الركوع والسجود‪.‬‬

‫‪ -16‬عدم تمكين األعضاء السبعة من السجود قال النبي ﷺ‪« :‬أ ِم ْر َنا‬ ‫أَ ْن َن ْسج َد َع َلى َس ْب َع ِة أَ ْعظم» رواه البخاري‪.‬‬ ‫واألعظم السبعة هي‪ :‬الجبهة مع األنف‪ ،‬الكفان‪ ،‬القدمان‪ ،‬الركبتان‪.‬‬

‫‪ -17‬الدعاء بعد النتهاء من الصالة والصواب‪ :‬أن المشروع هو‬ ‫التسبيح والتكبير والتحميد‪ ،‬والدعاء إنما يكون في الصالة نفسها في‬ ‫موضعين‪ :‬أحدهما في السجود‪ ،‬والثاين بعد التشهد‪.‬‬ ‫‪ -18‬الصالة في المقبرة التي مدفون بها أحد‪.‬‬ ‫‪ -19‬حمل الميت في صندوق مغلق‪ ،‬وهذا به شبه بتوابيت غير‬ ‫المسلمين‪ ،‬واألفضل ما عليه أهل المدينة النبوية‪.‬‬ ‫‪ -31‬تغطية الميت بقماش علية نقش القرآن‪.‬‬ ‫‪ -31‬وضع أرجل الكرسي الخلفية للمصلي القعيد عند الصف‬ ‫الخلفي والصحيح أن يكون المصلي حين الجلوس ظهره مساويا لظهر‬ ‫من معه في الصف ول يأخذ مساحة من الصف الخلفي ألن هذا حق غيره‪.‬‬ ‫‪ -32‬إطالة فترة السجود في السجدة األخيرة‪ ،‬والسنة أنها تكون أقل‬ ‫وقت عن السجدات السابقة‪.‬‬

‫و‬

‫‪61‬‬

‫‪ -32‬جلوس جلسة تجلب النوم أثناء خطبة الجمعة وكثير من‬

‫الناس يعلم ما يجلب له النوم‪.‬‬ ‫‪ -31‬حلق العلم في المسجد يوم الجمعة قبل الصالة‪ ،‬وقد نهى النبي‬ ‫ﷺ عن التحلق يوم الجمعة في المسجد قبل الصالة‪.‬‬ ‫‪ -33‬جعل اإلمام وقت السجدة األولى من الركعة مساويا لوقت السجدة‬ ‫الثانية أو يجعل وقت السجدة الثانية أطول من األولى‪ ،‬والصحيح أن تكون‬ ‫السجدة التي بعد النزول أطول وقتا مراعاة لنزول المصلين‪.‬‬ ‫‪ -36‬عدم الستيقاظ لصالة الفجر في وقتها‪ ،‬من األسباب المعينة‬ ‫لالستيقاظ إخالص النية للقيام وهذا يتطلب األخذ باألسباب ومنها‪:‬‬ ‫‪ -1‬الطلب من اهلل ‪ ۵‬أن يعينك لالستيقاظ‪.‬‬ ‫‪ -2‬نوم القيلولة بعد الظهر أو قبل العصر ولو وقت قليل‪.‬‬ ‫‪ -2‬قراءة سورة اإلخالص والمعوذتين في الكفين ومسح ما أقبل من‬ ‫الجسد ثالث مرات وقراءة آية الكرسي‪.‬‬ ‫‪ -1‬عدم العمل الشاق نهارا لوقت طويل‪.‬‬ ‫‪ -3‬عدم األكل متأخرا أو شرب الماء كثيرا قبل النوم والنوم مبكرا‪.‬‬ ‫‪ -6‬عدم تغطية األذن والوجه أثناء النوم والتدريب نهارا على أنه إذا سمع‬ ‫األذان يذهب للمسجد‪.‬‬ ‫‪ -7‬ضبط المنبه وضبط منبه التليفون المحمول على نفس رنة جرس‬ ‫المكالمات‪.‬‬ ‫‪ - 8‬الطلب من أحد األصدقاء الذين يقومون للفجر أن يتصل بك‪.‬‬

‫أخطاء حتدث يف بعض املساجد‬

‫‪61‬‬

‫‪ -1‬استخدام الموكيت الذي به رسومات أو نقوش وإكثار األلوان وقد‬ ‫نهى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب عن ذلك حين أمر ببناء المسجد قال‪:‬‬ ‫اس»‪.‬‬ ‫ح ِّم َر أَ ْو ت َص ِّف َر َف َت ْفتِ َن الن َّ َ‬ ‫اس ِم َن ال َمطَرِ‪َ ،‬وإِ َّيا َك أَ ْن ت َ‬ ‫«أَكِ َّن الن َّ َ‬ ‫‪ -2‬ترك مصحف مفتوح بدون قراءة أو على األرض‪.‬‬ ‫‪ -2‬نشد الضالة في المسجد أو اإلعالن عنها سواء كان بمكبر الصوت أو‬ ‫بدونه فقد قال رسول اهلل ﷺ‪َ « :‬م ْن َس ِم َع َرجال ين ْ ِشد َضال َة فِي ال ْ َم ْس ِج ِد َفلْي َق ْل‪:‬‬ ‫ك‪ ،‬فَإِ َّن ال ْ َم َس ِ‬ ‫اج َد ل َ ْم ت ْب َن لِ َذلِ َ‬ ‫َل َردَّ َها اهلل َعلَي ْ َ‬ ‫ك» رواه مسلم‪.‬‬ ‫‪ -1‬عدم الهتمام بالتصميم الهندسي للبناء والنوافذ‬

‫فمنها ما يؤدي بعد تجميعها أو إغالق الشباك إلى شكل‬ ‫الصليب وخاصة النوافذ (الشباك) كما هو بالشكل إذا‬ ‫جمعه مع الدلفة األخرى‪.‬‬ ‫‪ -3‬جعل أرفف حمل المصاحف منخفضة قريبة جدا‬ ‫من األرض مما يجعل كتاب اهلل بجوار األقدام‪.‬‬ ‫‪ -6‬تعليق أوراق أو أدعية في اتجاه القبلة وهذا مما يشغل المصلي‪.‬‬ ‫‪ -7‬تعليق نتيجة التقويم الزمني وعليها دعاية لمحالت أو متاجر‬ ‫واألفضل تغطية اإلعالن‪.‬‬ ‫‪ -8‬عدم تنسيق األعمدة والمداخل في اتجاه القبلة حتى ل تقطع‬

‫و‬

‫‪62‬‬

‫األعمدة (السواري) صفوف المصلين والسنة أن تكون الصفوف‬

‫متصلة وليست متقطعة‪.‬‬ ‫‪ - 9‬عدم اختيار موضع المرحاض ودورة المياه في التجاه الذي‬ ‫يجعل الريح ل تدخل الروائح إلى المسجد واألولى أن تكون دورة المياه‬ ‫منفصلة عن صحن المسجد (المصلى)‪.‬‬ ‫‪ -11‬عدم رفع سقف المسجد فإن رفع السقف يلطف جو المسجد‬ ‫ويبعد الروائح الكريهة وأنفع في شدة الحر وأنفع إذا انقطع التيار‬ ‫الكهربي‪.‬‬ ‫‪ -11‬عدم الهتمام بتسوية الصفوف خارج المسجد خاصة يوم‬ ‫الجمعة ومن الممكن أن تنضبط الصفوف بأشياء بسيطة هي‪:‬‬ ‫‪ -1‬بعض المسامير التي بها رسم حلقة أو على شكل حرف (إلـ)‪.‬‬ ‫‪ -2‬بعض الفيليشارات‪.‬‬ ‫‪ - 2‬شنيور أو هلتي لتثبيت الفيالشر ليثبت به المسمار‪.‬‬ ‫‪ -1‬عدد من أمتار األستك المطاط الذي يستخدم في المالبس‬ ‫والسراويل ويجعل في أوله رباط على شكل حلقة أو تركب له حلقة‬ ‫لتعلق بالمسامير بعد فرش الحصر أو الفرش وتثبت المسامير في جانبي‬ ‫مكان الصالة وترقم أرقام على أماكن تثبيت المسامير (الجدار أو‬ ‫الرصيف) نفس الرقم يمينا وشمال لكل مسمار ويراعى ضبطها في اتجاه‬ ‫القبلة وأخذ المسافات الكافية بين الصفوف في اتجاه القبلة ووقت‬ ‫الصالة تعلق األساتك من المسمار إلى المسمار اآلخر وبعد الصالة تلم‬

‫األساتك وتظل المسامير مثبتة في جوانب مكان الصالة وتحفظ‬

‫‪63‬‬

‫األساتك لتستعمل في الجمعة القادمة وبذلك نكون نظمنا الصفوف‬ ‫وأصبحت مستوية وهذا من إقامة الصالة وامتثال ألمر النبي ﷺ بأن نسوي‬ ‫الصفوف‪.‬‬ ‫‪ -12‬سبق الصفوف لإلمام خارج المسجد خاصة في صالة الجمعة‪.‬‬ ‫‪ -12‬وضع سجادة خاصة لإلمام‪.‬‬ ‫‪ -11‬تزين مكان القبلة‪ ،‬وقد كره النبي ﷺ الصالة في مالبس بها‬ ‫أعالم أو زخارف أو رسومات و منها تزين القبلة فقد قالت السيدة عائشة‬ ‫فنظر‬

‫أم المؤمنين ڤ‪ :‬صلى النبي ﷺ في خميصة ذات أعالم‬ ‫إلى أعالمها فلما قضى صالته قال‪« :‬ا ْذ َهب َوا بِ ِ‬ ‫هَذ ِه ال ْ َ‬ ‫يص ِة إِلَى أَبِي َجهْ ِم‬ ‫خ ِم َ‬ ‫جانِيَّة‪َ ،‬فإِنَّهَا أَلْهَ ْتنِي آنِفا َع ْن َص َال ِتي»‪ .‬رد هدية‬ ‫اب ْ ِن ح َذيْ َفةَ‪َ ،‬وأْتونِي بِأ َ ْنبِ َ‬ ‫أبي جهم و تطييبا لخاطره استبدلها منه بكساء ليس له أعالم أو زخارف أو‬ ‫رسومات‪ ،‬وأخذ من ذلك كراهة زخرفة القبلة و المسجد و فرش المسجد‬ ‫و الصالة فى مالبس فيها رسومات او زخرفة او كتابة‪.‬‬ ‫‪ - 13‬عدم ترك جزء مفرغ في سقف المسجد متعدد الطوابق إليصال‬ ‫صوت المبلِّغ إذا انقطع التيار الكهربي‪.‬‬ ‫‪ -16‬عدم جعل مسجد في كل منطقة يتأخر قليال في اإلقامة لكي يدرك‬ ‫الصالة صاحب العذر‪.‬‬ ‫‪ -17‬فرش المصلى سجادة له أما إن كان معذورا فيفرش قدر عذره‪.‬‬

‫و‬

‫‪64‬‬

‫كيفية اختيار القائمني على املسجد‬

‫‪ -1‬أن يعرف عنهم اللتزام بشرع اهلل‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن يكونوا متعلمين لكتاب اهلل وسنة نبيه ﷺ وأن يقبلوا بشرع اهلل‬ ‫ويعرف عنهم ذلك‪ ،‬ويكون هدفهم وعملهم تيسير الطاعة للناس‪.‬‬ ‫‪ -2‬تكون أساسيات حياتهم الشورى الشرعية وعند الختالف يرجع إلى‬ ‫العلماء العاملين‪.‬‬ ‫‪ -1‬أن يكون بينهم من يحسن اإلدارة والتعاون مع زمالئه في المسجد ول‬ ‫ينتصر لرأيه‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن يكون بينهم من عنده ذكاء واتساع أفق ويكون قادرا على البتكار‬ ‫وحل المشاكل‪.‬‬

‫‪ -6‬أن يكون منهم متعلم لكتاب اهلل وسنة نبيه ﷺ ليكون ِ‬ ‫مؤدبا للولد‬ ‫معلما لهم القرآن وأحاديث النبي ﷺ‪.‬‬ ‫‪ -7‬أن يكون بينهم إمام حافظ لكتاب اهلل حسن السيرة متعلم ألحكام‬ ‫الصالة وحسن الهيئة ومالبسه غير مخالفة لشرع اهلل‪.‬‬

‫من واجبات اآلباء ألجل صالح أبنائهم واحلفاظ عليهم‬

‫‪65‬‬

‫قال اهلل تعالى‪ ﴿ :‬ﯛ ﯜ ﯝ ﯞ ﯟ ﯠ ﯡ ﯢ ﯣ‬ ‫ﯤﯥﯦﯧﯨﯩﯪﯫﯬﯭﯮﯯﯰ﴾‪.‬‬

‫فهذا أمر من اهلل ‪ ۵‬للمؤمنين ومنهم اآلباء أن يحفظوا أبناءهم من النار‬ ‫فمن كان مؤمنا فليحاول أن يحمي أبناءه من دخول النار وقد قال رسول‬ ‫اهلل ﷺ‪« :‬كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته»‪.‬‬ ‫وإن من كمال الدين أنه اهتم بجميع مجالت الحياة التي يحتاجها‬ ‫اإلنسان ومن ذلك أنه أوجب على كل إنسان القيام بالمسئولية التي أمر بها‬ ‫بحسب موقعه ومكانته وقد اشتمل حديث‪« :‬كلك ْم َراع َوكلك ْم َم ْسئول‬ ‫َع ْن َر ِعيَّتِ ِه» على جانب كبير من ذلك بحيث ألقى المسئولية على كل‬ ‫مكلف فيما هو تحت رعايته‪ ،‬وبالتالي ح َّمله إثم التقصير في رعاية ما‬ ‫استرعاه اهلل عليه وعلى ذلك وجب على اآلباء مراعاة اآلتي‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن يتعلم األب القرآن والسنة وأن يحاول أن يستقيم عليهما فإن فاقد‬ ‫الشيء كيف يعطيه‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن يختار زوجة صالحة ذات دين ومن بيت صالح‪ ،‬واألفضل أن تكون‬ ‫حافظة لكتاب اهلل أو متعلمة لقراءته قراءة صحيحة‪.‬‬ ‫‪ - 2‬يقول دعاء الجماع فهذا أحفظ للولد‪.‬‬ ‫‪ -1‬يختار مسكنا جيدا في مجتمع يغلب عليه الصالح حتى ل يكون في‬ ‫مجتمع منتشر فيه الفاسدون فيتأثر األبناء بهم‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن يعمل األب في عمل حالل ليكون مكسبه حالل فيطعم أبناءه من‬

‫و‬

‫‪ 66‬الحالل ول يطعمهم من الحرام‪ ،‬فيجب عليه تعلم أحكام البيوع‬ ‫ألن كثيرا من الناس يعمل في عمل حرام أو يؤدي إلى حرام وهو ل‬ ‫يعرف‪.‬‬ ‫‪ -6‬األفضل أن ينوي المسلم تربية أبناءه لإلسالم‪ ،‬فقد كان من نية بعض‬ ‫األنبياء والصحابة والصالحين تربية أبناءهم ألجل اإلسالم‪ ،‬ونشر‬ ‫طاعة اهلل على األرض ويفضل اصطحابهم للمسجد بعد تدريبهم‬ ‫ليعتادوا عليه وأن يوقظهم وقت الفجر ليعتادوا على ذلك‪.‬‬ ‫‪ -7‬تحنيك المولود وهو (مضغ التمر وذلك بوضع جزء من الممضوغ‬ ‫على اإلصبع وإدخال اإلصبع في فم المولود ثم تحريكه يمينا ويسارا‬ ‫بحركة لطيفة حتى تبلغ الفم كله)‪.‬‬ ‫‪ -9‬العقيقة‪.‬‬ ‫‪ -8‬التصدق بوزن شعره فضة‪.‬‬ ‫‪ - 11‬اختيار اسم له من األسماء الحسنة‪.‬‬ ‫‪ -11‬الرضاعة حولين إن أمكن‬ ‫‪ -12‬تعويده على اللغة العربية‪.‬‬ ‫‪ - 12‬تدريبه على الصالة والصيام‪.‬‬ ‫مرب صالح يعلمه القرآن والسنة‪.‬‬ ‫‪ - 11‬أن يدفع به إلى ٍّ‬ ‫‪ -13‬أن يالعبه ألعاب مفيدة كرياضة الدفاع عن النفس والسباحة‪.‬‬ ‫‪ -16‬أن يعلمه العلوم العلمية التي يستطيع من خاللها أن يكتسب ليعيش‬ ‫عيشة كريمة‪.‬‬ ‫‪ –17‬أن يزوجه إن استطاع مبكرا ليحميه من الفتن المنتشرة‪.‬‬

‫أخطاء بعض النساء‬

‫‪67‬‬

‫‪ -1‬إزالة شعر الحاجبين بأي وسيلة (فقد لعن رسول اهلل ﷺ النامصة‬ ‫والمتنمصة)‪.‬‬ ‫‪ -2‬تفليج األسنان للحسن‪ ،‬وهو‪ :‬أن تبردها بالمبرد‪.‬‬ ‫‪ -2‬عمل الوشم على الجسم (ألن النبي ﷺ لعن الواشمة والمستوشمة)‪.‬‬ ‫‪ -1‬صبغ شعر المرأة الشايب بسواد‪.‬‬ ‫‪ -3‬الجهل بنهاية الحيض وهو يعرف بعالمات‪:‬‬ ‫‪ -1‬نزول القصة البيضاء‪ :‬وهي ماء أبيض يتبع الحيض وقد تكون‬ ‫بغير لون البياض‪.‬‬ ‫‪ -2‬الجفوف‪ :‬وهو أن تدخل خرقة أو قطنه في فرجها ثم تخرجها‬ ‫جافة ليس عليها شيء ل من الدم ول من الكدرة أو الصفرة‪.‬‬ ‫‪ -6‬خروج المرأة متعطرة‪.‬‬ ‫‪ -7‬النياحة على الميت إنما يجوز البكاء بغير نياحة أو كالم اعتراضي‬ ‫على الوفاة‪.‬‬ ‫‪ -8‬وضوء المرأة وعلى أظفارها ما يسمى بـ «المناكير»‪.‬‬ ‫‪ -9‬الوضوء من الهواء الخارج من الفرج‪ :‬هذا ل ينقض الوضوء ألنه‬ ‫ل يخرج من محل نجس‪ ،‬أما الريح التي تخرج من الدبر‪ ،‬فهي‬ ‫توجب الوضوء‪.‬‬ ‫‪ -11‬ترك الصالة والصيام إذا كانت نفساء حتى تتم األربعين (متى طهرت‬ ‫النفساء قبل األربعين وجب عليها الغسل والصالة وصوم رمضان)‪.‬‬

‫و‬

‫‪68‬‬

‫‪ -11‬ترك الصالة لوجود السائل األصفر الذي ينزل قبل الحيض‬ ‫بيومين‪.‬‬

‫‪ -12‬الستمناء‪.‬‬

‫‪ -12‬مصافحة غير المحارم‬

‫‪ -11‬لبس النقاب والقفازين في الصالة‪ :‬إذا كانت المرأة تصلي في بيتها‬ ‫أو في مكان ل يطلع عليها إل الرجال المحارم فالمشروع لها كشف‬ ‫الوجه واليدين‪.‬‬ ‫‪ -13‬صالة المرأة بدون خمار‪ :‬عن عائشة ڤ أن النبي ﷺ قال‪:‬‬

‫« َل يقْبل اهلل َص َال َة َحائِض إِ َّل بِ ِ‬ ‫خ َمار» فدل الحديث على أن المرأة‬ ‫َ َ‬ ‫ل تقبل صالتها إل بخمار يستر رأسها‪ ،‬والمراد بالحائض‬ ‫المكلفة التي بلغت المحيض وليس المراد بها من في أيام حيضها‪.‬‬ ‫‪ -16‬إمامة المرأة للرجل في الصالة‪ :‬ل تؤم المرأة الرجل سواء كان‬ ‫زوجها أو ابنها أو أباها‪.‬‬ ‫‪ -17‬ل يجوز للبكر أن تتزوج دون إذن وليها‪ ،‬فهو أحسن نظرا منها‪،‬‬ ‫ولكن ليس له أن يمنع تزويج ابنته من الكفء الصالح‪.‬‬ ‫‪ -18‬الزوجة تأخذ من مال زوجها بدون علمه وتنفق على أولدها إل‬ ‫إذا كان زوجها بخيال ول يعطيها ما يكفيها من النفقة‪ ،‬فإن لها أن‬ ‫تأخذ من ماله بقدر النفقة بالمعروف لها وألولدها‪.‬‬ ‫‪ -19‬تحديد النسل ‪ -‬وقد أصدرت هيئة كبار العلماء أنه ل يجوز‬ ‫تعاطي حبوب منع الحمل ‪ -‬ألن اهلل ‪-‬جل وعال‪ -‬شرع لعباده‬ ‫أسباب التناسل وتكثير األمة‪ ،‬وقد قال النبي ﷺ‪َ « :‬ت َز َّوجوا‬

‫ال ْ َودو َد ال ْ َولو َد فَإِنِّي م َ‬ ‫كاثِر ِبكم ْاأل َم َم يَ ْو َم ال ْ ِقي َا َم ِة» إل‬ ‫لضرورة كأن تكون المرأة مصابة بمرض في رحمها‪ .‬إن األبناء‬ ‫‪69‬‬

‫زرع أبويهما فإن كان األبوين صالحين فلماذا ل يزدادون من‬ ‫الزرع المرجو أن يكون صالحا فهو في ميزان حسناتهم‪.‬‬ ‫‪ -21‬مس الطيب فترة الحداد على الزوج‪ :‬ليس للمتوفى عنها زوجها‬ ‫أن تتطيب ول تخرج من بيتها فترة الحداد إل لضرورة وفترة‬ ‫الحداد هي أربعة أشهر وعشرة أيام بالتاريخ العربي الهجري‪.‬‬ ‫‪ -21‬لبس المالبس الضيقة‪ :‬ل يجوز لبس المالبس الضيقة التي‬ ‫تبدي تقاطيع جسدها إل لزوجها‪.‬‬ ‫‪ -22‬استعمال الباروكة‪ :‬وهي محرمة وهي داخلة في الوصل وقد‬ ‫لعن رسول اهلل ﷺ الواصلة والمستوصلة‪.‬‬ ‫‪ -22‬تجميع الشعر فوق الرأس بما يسمونه «الكعكة» فقد قال النبي‬ ‫ﷺ‪ِ « :‬صن ْ َف ِ‬ ‫ان ِم ْن أَ ْه ِل الن َّ ِ‬ ‫ار ل َ ْم أَ َره َما ب َعْد» وذكر الحديث وفيه‪:‬‬ ‫«نِساء َك ِ‬ ‫اسي َات َع ِ‬ ‫اريَات َم ِائ َالت م ِم َ‬ ‫يالت‪ ،‬رءوسه َّن َكأ َ ْسن ِ َم ِة‬ ‫َ‬ ‫خ ِ‬ ‫ال ْب ْ‬ ‫ت ال ْ َم ِائلَ ِة» فإذا كان الشعر فوق الرأس ففيه نهي‪.‬‬ ‫‪ -21‬تطويل األظافر مكروه‪ ،‬وإذا لم يكن محرما؛ ألن النبي ﷺ قد‬ ‫‪ - 23‬ترك الختان‪.‬‬ ‫و َّقت لتقليم األظافر أربعين يوما‪.‬‬ ‫‪ -26‬إجهاض الجنين إذا كان هذا الجنين قد نفخ فيه الروح فإنه ل‬ ‫محرمة‪.‬‬ ‫يجوز بأي حال من األحوال إجهاضه ألنه نفس َّ‬

‫‪ -27‬سفر المرأة بدون محرم‪ ،‬فعن أبي هريرة ﭬ أن النبي ﷺ قال‪:‬‬

‫و‬

‫‪71‬‬

‫حل ِلمرأَة أَ ْن تسافِر م ِ‬ ‫« َل ي ِ‬ ‫ير َة ثَ َالثَ ِة أَيَّام َول َي ْلَة إِ َّل َم َع ِذي‬ ‫س‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ح َرم َعلَي ْ َها» ويكون هذا المحرم يحميها وأمين عليها‪.‬‬ ‫َم ْ‬

‫‪ -28‬استماع الموسيقى واألغاين فقد جاء عن السلف من الصحابة‬ ‫والتابعين أن الغناء ينبت النفاق في القلب واستماع الغناء من‬ ‫لهو الحديث والركون إليه وقد قال اهلل تعالى‪﴿ :‬ﭰ ﭱ ﭲ‬ ‫ﭳ ﭴ ﭵ ﭶ ﭷ ﭸ ﭹ ﭺ ﭻ ﭼ ﭽﭾ‬ ‫ﭿ ﮀ ﮁ ﮂ﴾ قال ابن مسعود في تفسير هذه اآلية‪:‬‬ ‫«واهلل الذي ل إله إل هو إنه الغناء» وتفسير الصحابي حجة‪ ،‬وهو‬ ‫في المرتبة الثالثة في التفسير‪.‬‬ ‫‪ -29‬ترك صالة المغرب والعشاء إذا طهرت المرأة من الحيض ليال‪،‬‬ ‫والصحيح أنها تصلي إذا طهرت ليال تصلي المغرب والعشاء‪،‬‬ ‫وكذلك إذا طهرت قبل المغرب فإنها تصلي الظهر والعصر‪ ،‬أما‬ ‫إن حاضت امرأة بعد أذان العشاء فتصلي العشاء قضاء متى‬ ‫طهرت من الحيض‪.‬‬ ‫‪ -21‬نوم األولد فى غطاء واحد (لحاف او بطانية) سواء كان بنتان أو‬ ‫ولدان أو بنت و ولد أو رجل و طفل أو امرأة و بنت‪ ،‬أما‬ ‫الصحيح أن يكون لكل فرد فراش من سن العاشرة‪ ،‬وكذلك ل‬ ‫ينام الولد مع أمه في غطاء واحد‪.‬‬ ‫والحمد هلل رب العالمين‪ .‬وصلى اهلل على نبينا محمد وآله‬ ‫وصحبه وسلم‪.‬‬ ‫***‬

‫‪‬‬

‫‪71‬‬

‫مقدمة ‪1 ............................‬‬

‫صالة العيدين ‪26 ...................‬‬

‫سورة الفاتحة ‪2 ....................‬‬

‫أخطاء تحدث في صالة العيد‪27 ....‬‬

‫سورة اإلخالص ‪1 ..................‬‬

‫مستحبات لصالة العيد ‪28 .........‬‬

‫سورة الفلق ‪3 ......................‬‬

‫صالة المسافر (القصر) ‪29 ..........‬‬

‫سوره الناس ‪6 ......................‬‬

‫صالة الكسوف والخسوف ‪11 .....‬‬

‫آية الكرسي ‪7 .......................‬‬

‫صالة المرضى وأصحاب‬

‫كيفية الوضوء ‪8 ....................‬‬

‫األعذار ‪11 ..........................‬‬

‫نواقض الوضوء ‪12 ..................‬‬

‫فتاوى خاصة بصالة المرضى‬

‫الصالة ‪11 ............................‬‬

‫وأصحاب األعذار ‪16 ...............‬‬

‫التشهد في الصالة ‪21 ................‬‬

‫التيمم ‪17 ............................‬‬

‫سنن الصالة ‪26 ......................‬‬

‫أشياء يجوز فعلها أثناء الصالة‬

‫شروط صحة الصالة‪27 ..............‬‬

‫بشرط عدم التحول عن القبلة ‪32 .....‬‬

‫الغسل من الجنابة‪28 .................‬‬

‫أسئلة في الصالة ‪31 .................‬‬

‫أركان الصالة ‪28 .....................‬‬

‫أخطاء تقع من بعض المصلين ‪36 .‬‬

‫من مبطالت الصالة ‪21 ..............‬‬

‫أخطاء تحدث في بعض المساجد ‪61 .‬‬

‫سجود السهو ‪21 ....................‬‬

‫كيفية اختيار القائمين على‬

‫سنن الصالة التي ل يسجد لتركها‬

‫المسجد ‪61 .........................‬‬

‫لسهو ‪22 .............................‬‬

‫من واجبات اآلباء ألجل صالح‬

‫صالة الجنازة ‪21 .....................‬‬

‫أبنائهم والحفاظ عليهم ‪63 .........‬‬

‫صالة الستخارة ‪23 .................‬‬

‫أخطاء بعض النساء ‪67 .............‬‬

Get in touch

Social

© Copyright 2013 - 2024 MYDOKUMENT.COM - All rights reserved.